هينغيس تودع ملاعب التنس بخسارة

الأحد 2017/10/29
لن تقول وداعا

سنغافورة - أنهت لاعبة التنس السويسرية مارتينا هينغيس مسيرتها في الملاعب بهزيمة في الدور قبل النهائي لزوجي السيدات في البطولة الختامية في سنغافورة السبت، وكانت هينغيس أعلنت الخميس الماضي اعتزالها منافسات اللعبة بعد البطولة الختامية للموسم الحالي.

وخسرت هينغيس (37 عاما) في آخر مباراة لها مع زميلتها التايوانية تشان يونغ-جان أمام الزوجي المكون من تيميا بابوش وأندريا هلافاتسكوفا بنتيجة 6-4 و7-6، لتسدل الستار على مسيرة رياضية حافلة حققت خلالها 25 لقبا في البطولات الأربع الكبرى منها خمسة ألقاب فردية و20 لقبا في منافسات الزوجي.

وكانت هينغيس وتشان وهما الزوجي المصنف أولا في البطولة تأملان في بلوغ الدور النهائي لتحصل هينغيس على فرصة لحصد لقبها الرابع بعد فوزين سابقين مع الروسية آنا كورنيكوفا وانتصار ثالث مع الهندية سانيا ميرزا، لكنهما فشلتا في التغلب على المجرية بابوش والتشيكية هلافاتسكوفا.

وتفوّقت بابوش وهلافاتسكوفا في المجموعة الأولى التي شهدت أداء قويا من الطرفين، وفي المجموعة الثانية سقطت بابوش على الأرض عندما كانت النتيجة 5-5 وأصيبت بالتواء في الكاحل الأيسر ما تطلب توقف المباراة لفترة طويلة لتلقّي العلاج قبل أن يستمر تفوقهما لتفوزا بالمواجهة.

وبصرف النظر عن الهزيمة فإن هينغيس ستودّع الملاعب بإنجاز كبير، بعدما تأكدت أنها ستنهي العام الحالي على رأس قائمة التصنيف الدولية للزوجي مع زميلتها تشان بعد أن حصدتا معا تسعة ألقاب خلال عام 2017، منها لقب بطولة أميركا المفتوحة.

وقالت هينغيس للصحافيين بعد المباراة "لن أفتقد النهوض من النوم والتوجه للتدريب كما فعلت طوال سنوات.. كما أنني لن أفتقد في البداية الاضطرار للإجابة على أسئلة الصحافيين، أعني أنه أمر جيد عندما تكون فائزا، لكن الأمر ربما لا يكون ممتعا اليوم".

وأردفت اللاعبة السويسرية قائلة “لكن كما سبق وقلت إنه ليس وداعا، آمل أن أظل جزءا من اللعبة، لقد وضعنا بالفعل بعض الخطط للمستقبل أنا وتشان”.

23