هيونداي تطلق باقة آيونك الصديقة للبيئة

العلامة التجارية الجديدة تعكس التزام هيونداي المتزايد بالاستدامة والابتكار، وستكون مفيدة في تحقيق أهداف الشركة للتنقل النظيف.
الأربعاء 2020/08/19
نجوم جديدة تخطف الأضواء

سيول – أطلقت مجموعة هيونداي الكورية الجنوبية علامتها التجارية الجديدة آيونك للسيارات الكهربائية، التي تعمل بالبطاريات، لتدشن بذلك فصلا جديدا في مجال التنقل الكهربائي يؤكد ريادتها في هذا المجال.

وتعتزم المجموعة تقديم تجارب وموديلات جديدة من السيارات الكهربائية تحت هذه العلامة تضع الزبائن وحاجاتهم في مركز الاهتمام، وتركز على الحلول المتصلة بنمط الحياة، بحيث تتماشى نماذج آيونك مع رؤية هيونداي المستقبلية، التي صاغتها تحت شعار “التقدم من أجل الإنسانية".

وتستثمر هيونداي خبرتها التصنيعية الرائدة في مجال السيارات الكهربائية لتقديم 3 موديلات مبتكرة تحت العلامة التجارية وذلك خلال الأعوام الأربعة المقبلة.

ويأتي إطلاق علامة آيونك كاستجابة لطلب سوق السيارات الكهربائية العالمي سريع النمو، والذي سرّع من خطط هيونداي بشأن إطلاق السيارات الكهربائية.

ومع إطلاق هذه العلامة تعد هيونداي زبائنها وعشاقها بأعلى مستوى من السيارات الكهربائية، حيث ستجمع السيارات تحت هذه العلامة بين قدرات سياراتها الكهربائية الحالية مثل الشحن الفائق السرعة والمقصورة الداخلية الفسيحة والبطارية الموفرة للطاقة.

وبالإضافة إلى ذلك فستوفر الشركة الابتكارات المستقبلية، التي تجمع بين التصميمات والتقنيات والخدمات لدمجها داخل السيارة وخارجها لمنح الموديلات الجديدة تجارب قيادة ثرية ورحلات سلسة.

وقال ونهونغ تشو، نائب الرئيس التنفيذي ومدير التسويق العالمي في شركة هيونداي “ستغير العلامة التجارية آينوك من تجربة زبائن السيارات الكهربائية تماما وترفع المعايير العالمية”.

وأضاف “سنحصل على ذلك مع تركيز هيونداي على تطوير حلول متصلة بنمط حياة الناس، وسنقدم تجارب كهربائية صديقة للبيئة وستكون جزءا لا يتجزأ من حياة مستخدميها”.

وقدمت هيونداي آيونك لأول مرة، التي قُصد أن يدمج اسمها ما بين أيون و يونيك بمعنى فريد عندما أعلنت عنها في عام 2016، وهو مشروع بحث وتطوير طويل الأجل يركز على التنقل الصديق للبيئة.

وخلال المشروع، قدمت المجموعة سيارة تحمل اسم آيونك، وهي الطراز الأول والوحيد في العالم، الذي كان يقدم خيارا من ثلاثة خيارات لمجموعة نقل الحركة وذلك ضمن هيكل واحد.

وصارت آيونك تعكس الآن التزام هيونداي المتزايد بالاستدامة والابتكار، وستكون مفيدة في تحقيق أهداف الشركة للتنقل النظيف.

وقد تم تصميم هذه العلامة لتقوم بدمج التنقل المتغير مع الأداء البيئي للسيارة، ولعبت منذ ظهورها وحتى الآن دورا أساسيا في توفير الطاقة الكهربائية.

ومن المخطط له أن تستمر آيونك في خلق توازن جديد في التنقل النظيف حتى تكون صديقة للبيئة وأن تكون جزءا لا يتجزأ من حياة مستخدميها من الأجيال الجديدة.

ولن يتم وضع سيارات آيونك إي.في الهجينة تحت هذه العلامة، ولكن هيونداي ستطلق مجموعة من السيارات الكهربائية بمسميات عديدة تحت العلامة التجارية الجديدة حيث ستشير الأرقام الزوجية لسيارات السيدان، فيما تشير الأرقام الفردية لسيارات الدفع الرباعي.

وسيكون أول طراز يتم إطلاقه تحت هذه العلامة سي.يو.في متوسطة الحجم، ومن المقرر أن يتم إطلاقها في أوائل عام 2021. ويعتمد تصميمها على مفهوم إي.في 45، والذي كشفت عنه هيونداي في معرض السيارات الدولي في فرانكفورت 2019 تقديرا لأول سيارة لمفهوم الشركة.

17