هيونداي تطلق سيارات أجرة مستقبلية

الشركة تسعى لبناء الخبرة في مجال تكنولوجيا التنقل إلى مرحلة متقدمة في السباق مع شركات أخرى.
الاثنين 2019/10/28
خدمة "بوت رايد" شكل جديد وآمن من وسائل النقل

إرفين (الولايات المتحدة) - كشفت شركة هيونداي لصناعة السيارات عن خطط إطلاقها أسطول سيارات الأجرة “بوت رايد” ذاتية القيادة في مدينة إرفين في ولاية كاليفورنيا في الأسبوع المقبل.

وقالت إن سياراتها الكهربائية من طراز هيونداي كونا المزودة بنظام القيادة الذاتية من شركة بوني.أي.آي (Pony.ai) الصينية الناشئة ومنصة فيا Via لخدمات الركوب ستبدأ بنقل الزبائن في 4 نوفمبر المقبل.

وتتيح الخدم لمجموعة مختارة من مئات الأشخاص بينهم طلاب جامعات، استخدام السيارات ذات الدفع الرباعي لنقلهم بشكل مجاني بين نقاط متعددة، حيث تغطي منطقة الخدمة العديد من المواقع السكنية والتجارية.

وتسمح خوارزميات “فيا” للركاب بمشاركة السيارة نفسها، بينما توفر بوني.أي.آي تقنيات وبرامج الاستشعار للمساعدة في التنقل في شوارع المدينة.

ورغم أن السيارات الكهربائية ذاتية التحكم مزودة بنظام قيادة ذاتية، إلا أن سائقا سوف يجلس خلف عجلة القيادة خلال التجربة، التي أطلقت عليها شركة هيونداي الكورية الجنوبية خدمة “بوت رايد” والتي تسعى من خلالها إلى دراسة كيفية استجابة الزبائن وتعاملهم مع السيارات ذاتية القيادة.

شركة هيونداي: هدف التجربة دراسة تعامل المستهلك مع السيارات ذاتية القيادة
شركة هيونداي: هدف التجربة دراسة تعامل المستهلك مع السيارات ذاتية القيادة

ومن المخطط أن يقوم الزبائن باستدعاء السيارات من خلال تطبيق للهواتف الذكية، متوفر في نظامي آي.أو.أس وأندرويد، والذي يوجه الركاب إلى محطات التوقف القريبة للصعود والهبوط.

وقال كريستوفر تشانغ رئيس قسم تطوير الأعمال والاستراتيجية والتكنولوجيا في شركة هيونداي إن تجربة خدمة “بوت رايد” سوف تقدم لعدة مئات من سكان إيرفين، والهدف من ذلك هو دراسة سلوك المستهلك في بيئة خدمات الركوب ذاتية القيادة.

وتنقل الخدمة الجديدة الجهود المستمرة لشركة هيونداي لبناء الخبرة في مجال تكنولوجيا التنقل إلى مرحلة متقدمة في السباق مع شركات أخرى، رغم أن الكثير من المحللين يشككون في فرص انتشارها على نطاق واسع في المستقبل القريب بسبب صعوبات فنية وقانونية.

وتشتمل التقنية المستخدمة ضمن المركبات على أجهزة استشعار وبرمجيات خاصة لتحديد الموقع بدقة عالية للمركبات المحيطة، والتعامل مع حركة مرور المشاة في المناطق الحضرية ومراقبة محيطها بدقة والتنبؤ بسلوك مستخدمي الطريق الآخرين والتخطيط الدقيق لخيارات التعامل معها.

وقال دانييل هان مدير استراتيجية المنتجات المتقدمة في الفرع الأميركي لشركة هيونداي إن الشركة سوف تعمل من خلال خدمة “بوت رايد” على الاستفادة من أحدث تقنيات السيارات ذاتية التحكم والتنقل المحمول من أجل تقديم شكل جديد وآمن ومريح من وسائل النقل للجمهور.

وأضاف أن الخدمة التجريبية تمثل خطوة مهمة في نشر وتسويق أعمال التنقل الجديدة المتنامية، ويمكن أن يكون برنامج “بوت رايد” مثالا على كيفية تعاون المدن والشركات معا لتطوير المدن الذكية وأنظمة النقل الذكية في المستقبل.

10