واشنطن تشكو ثمن الحروب التجارية مع بكين

الكونغرس يحذر من ارتفاع عجز الميزانية الأميركية وترامب يلمح إلى إمكانية التراجع.
الجمعة 2019/08/23
الصين أكثر قدرة على تحمل آلام الحرب التجارية

اتسعت التكهنات بإمكانية انحسار الحرب التجارية الصينية الأميركية بعد تحذير الكونغرس من أنها ستؤدي إلى ارتفاع عجز الموازنة في وقت صدرت فيه إشارات ملتبسة من الرئيس دونالد ترامب تشير إلى صعوبة تلك المواجهة.

 واشنطن - حذر تقرير جديد صادر عن مكتب الموازنة التابع للكونغرس من ارتفاع عجز الميزانية الأميركية بأسرع من التوقعات في وقت تتسع فيه تداعيات الحرب التجارية مع الصين على الاقتصاد الأميركي.

وتوقع التقرير زيادة عجز الميزانية خلال العام المالي المقبل الذي يبدأ مطلع أكتوبر إلى تريليون دولار، وهو ما يعني وصول العجز إلى هذا المستوى قبل عامين من الموعد الذي كان مقدرا من قبل.

وتشير التقديرات حاليا إلى أن عجز الميزانية في العام المالي الحالي الذي ينتهي بنهاية الشهر المقبل وصل إلى 960 مليار دولار.

وكانت التوقعات السابقة لمكتب الموازنة التي صدرت في يناير الماضي قد رجحت وصول عجز الموازنة خلال العام المقبل إلى 890 مليار دولار ثم إلى أكثر من تريليون دولار عام 2022.

دونالد ترامب: أنا "المختار" لخوض الحرب التجارية مع الصين التي كان على الرؤساء الأميركيين السابقين خوضها

وسيكون عبور العجز لحاجز تريليون دولار الأول من نوعه منذ عام 2012 وهو ما يمكن أن يعطي الحزب الديمقراطي المعارض قوة دفع في مواجهة الرئيس دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأميركية المقررة في نوفمبر 2020.

في هذه الأثناء صدرت تصريحات ملتبسة عن الرئيس الأميركي أمس، تشير إلى أنه يجد صعوبة في مواصلة الحرب التجارية ضد الصين في ظل تصاعد تذمر الشركات والمستهلكين الأميركيين من تداعياتها القاسية في ظل تزايد إمكانية سقوط الاقتصاد في قبضة الركود.

وقال ترامب مساء الأربعاء إنّ الحرب التجارية التي يخوضها مع الصين ليست حربه وأنّ رؤساء آخرين سبقوه إلى البيت الأبيض كان يجب أن يخوضوها لكنّه “المختار” من الله لأداء هذه المهمّة.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي مطوّل عقده فجأة في حديقة البيت الأبيض “أحد ما كان عليه أن يقوم بهذه المهمة” قبل أن ينظر إلى السماء ويفتح ذراعيه قائلا “أنا هو المختار” مقتبساً في ذلك مصطلحا من التوراة.

وفرض ترامب رسوما جمركية قاسية على ما قيمته 250 مليار دولار من الواردات الصينية سنويا.

ويعتزم فرض رسوم جديدة على واردات بقيمة 300 مليار دولار على مرحلتين تبدأ الأولى مطلع الشهر المقبل والثانية في منتصف ديسمبر.

توقعات بوصول عجز الميزانية الأمريكية إلى تريليون دولار


توقعات بوصول عجز الميزانية الأمريكية إلى تريليون دولار

ولم تصدر إشارة مباشرة إلى إمكانية أن يقوم ترامب بتخفيف شدة الحرب التجارية، إلا أن إشارات كثيرة تؤكد صعوبة مواصلتها لتداعياتها على المستهلكين الأميركيين في وقت يحاول فيه ترامب إقناعهم بالتصويت لتجديد ولايته في العام المقبل.

كما تشكو شركات أميركية من تراجع أعمالها في وقت تكبدت فيه الأسواق المالية الأميركية خسائر كبيرة، وتتصاعد التحذيرات داخل الولايات المتحدة من تزايد المؤشرات على احتمال حدوث انكماش في الاقتصاد الأميركي.

وتمتد التحذيرات إلى جميع أنحاء العالم حيث يحذر صندوق النقد الدولي من أنّ حرب ترامب التجارية ستؤدي إلى تباطؤ النمو العالمي.

وقال ترامب “أنا أواجه الصين. أنا أواجه الصين في التجارة، وهل تعرف ماذا؟ نحن نفوز… لقد وضعني الناس في هذا المكان لكي أقوم بعمل رائع وهذا ما أقوم به”.

لكن محللين يقولون إنه غير مضطر لعدم إظهار أي ضعف في مواجهته مع الصين أملا في إبرام اتفاق في وقت قريب.

ويبدو أن الإدارة الأميركية أقل صبرا على تداعيات الحرب التجارية من الصين، وأن الإدارة الأميركية قد تخفف موقفها من الشروط المستعصية لإبرام اتفاق تجاري خاصة مع قرب موعد الانتخابات الرئاسية. ورغم أن ترامب قد
 يكون أكثر قدرة على إلحاق الأذى بالصين من خلال حرب الرسوم الجمركية، إلا أنه أقل صبرا على تداعياتها في بلد ديمقراطي، مقارنة بقبضة بكين الحازمة على أوضاع بلادها.

10