واشنطن تطرد 9 ضباط من قواتها النووية

السبت 2014/03/29
القوات النووية الاميركية تعاني من مشاكل شاملة

واشنطن- أقالت قيادة القوات الجوية الأميركية 9 من الضباط رفيعي المستوى في قواعد الصواريخ العابرة للقارات، وذلك في إطار التحقيقات بقضية الغش في الامتحانات الدورية للكفاءات المهنية في تلك القواعد.

كما أقالت القيادة العقيد روبرت ستينلي، قائد الجناح الصاروخي الـ431 في قاعدة مالمستروم الجوية، بالإضافة إلى فرض عقوبات تأديبية على 40 ضابطا آخر قد تصل إلى إقالتهم.

وتشير نتائج التحقيق إلى أن نحو خمس ضباط القوات الصاروخية كانوا متورطين في تخابر سمح لهم بالغش في الامتحانات الشهرية.

ووصفت أمينة القوات الجوية الأميركية ديبورا لي في وقت متأخر، الخميس، أن القوات النووية الأميركية تعاني من “مشاكل شاملة”، مضيفة أن هناك خططا لتنفيذ سلسلة من البرامج لتحسين مستوى القيادة في القواعد النووية.

يذكر أن مايكل كاري، القائد العسكري المسؤول عن القوة الصاروخية بعيدة المدى، أقيل من منصبه بسبب تصرفات وصفت بغير المهذبة، أثناء زيارة عمل إلى روسيا في يوليو الماضي.

5