واشنطن: داعش يخطط لهجمات في أوروبا

الجمعة 2016/03/04
واشنطن تجدّد تحذيرها من الإرهاب

واشنطن - جددت الولايات المتحدة الخميس تحذيرها العالمي من الارهاب، مع تركيز خاص على خطر حصول اعتداءات في اوروبا لتنظيم الدولة الاسلامية.

وتحدث وزارة الخارجية الاميركية بانتظام مذكرتها الخاصة بـ "التحذير العالمي" الذي يتهدد الاميركيين ومصالحهم في العالم. وقالت الخارجية الاميركية "ان المعلومات الحالية تدعو الى الاعتقاد بأن تنظيم الدولة الاسلامية وتنظيم بوكو حرام ومجموعات ارهابية اخرى تواصل التخطيط لاعتداءات ارهابية في العديد من المناطق".

وحثت الوزارة مواطنيها على التحلي بـ "اكبر درجات اليقظة" خصوصا ازاء "مخاطر الخطف والاحتجاز رهائن .. والقتل". واشارت الى انه في الأشهر الأخيرة سجلت "هجمات كبيرة لمتطرفين في تركيا وفرنسا وبلجيكا ونيجيريا ومالي وتونس ومصر".

وتفصل المذكرة التهديدات في كل منطقة من العالم من اوروبا الى منطقة آسيا والمحيط الهادىء مع تركيز خاص على اوروبا حيث "تشير معلومات ذات مصداقية الى ان مجموعات ارهابية مثل تنظيم الدولة الاسلامية والقاعدة ومنظمات تابعة لهما، تواصل التخطيط لهجمات في الأمد القريب".

ونبهت الخارجية الأميركية الى ان "كافة الدول الأوروبية معرضة لهجمات المنظمات الارهابية العالمية".

من جهته قال رئيس لجنة الأمن الداخلي في مجلس النواب مايكل ماكول في بيان انه تم احباط "75 مؤامرة لتنظيم الدولة الاسلامية ضد بلدان غربية" حتى اليوم و"ان الولايات المتحدة تشكل الهدف الأساسي للمجموعة".

1