وزارة الثقافة البحرينية تشارك السويد تكريم مبدعيها

الخميس 2014/06/12
البحرين تنشر ثقافتها في السويد

ستوكهولم- في اهتمام بالحراك الثقافي حول العالم، وتواصلا مع المبادرات التي تشجع الثقافات والفنون، شاركت وزيرة الثقافة البحرينية الشيخة مي بنت محمد آل خليفة مؤخرا في حفل (جوائز ماريان وسيكفارد برنادوت) للفنون التي أقيمت بالعاصمة السويدية ستوكهولم، وذلك تلبية لدعوة الكونتيسة ماريان برنادوت التي أطلقت هذه الجائزة منذ حوالي 32 عاما.

أقيم الحفل لتكريم مجموعة من المثقفين الشباب ذوي المواهب في مجالات متعددة، بحضور الكونتيسة ماريان برنادوت مع الملك كـارل غوستاف السادس عشر والملكة سيلفيا. إلى جانب العديد من الوفود الملكية منهم: ولية العهد الأميرة فيكتوريا، زوجة شاه إيران السابق فرح بهلوي، أمير شاومبورغ ليبه إلكسندر، دوق أنهالت وابنته جوليا وأمير ولاية ساكسونيا إلكسندر.

جاءت هذه المشاركة تأكيدا على مساندة الأدوار الثقافية المختلفة حول العالم، وإحاطة بالجهود العالمية التي تكرس الثقافة كقيمة إنسانية وتسعى إلى إيجاد ودعم مختلف التجارب والاهتمامات، حيث أن هذه الجوائز منذ انطلاقها في عام 1982، تقدم منحا للفنانين الشباب في مجالات: الموسيقى، المسرح، التصميم والفن، وذلك في فرص استثنائية لتنمية مواهبهم وتطويرها منذ مراحل متقدمة في حياتهم المهنية.

وفعليا فقد تمكنت الجائزة منذ ذلك الحين من إبراز العديد من الأسماء العالمية التي استطاعت إيصال فنونها وأدواتها الثقافية إلى شرائح واسعة. ويجسد حفل الجوائز هذا واحدا من أهم الأحداث الثقافية رفيعة المستوى، حيث استطاع حتى الآن تكريم ما يزيد عن 150 فنانا في مختلف مجالات الجوائز.

16