وزير الدفاع السوري المعارض لـ"العرب": لا مكان للأسد في مستقبل سوريا

السبت 2013/12/14
"لن ننجر إلى الصدام المسلح مع داعش"

بيروت - أكّد أسعد مصطفى وزير الدفاع السوري المعارض في الحكومة المؤقتة التي شكلها الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أن نظام الأسد لا يستطيع البقاء طويلا في المناطق التي يحتلها وما يعلنه من انتصار أمر وهمي.

وقال مصطفى في حوار مع “العرب”: ما قاله لنا المسؤولون الخليجيون واضح، وهو أنهم لا يتصورون المستقبل في المنطقة بوجود الأسد ونظامه، وأنهم مع تشكيل حكومة انتقالية سورية ذات صلاحيات كاملة، مؤكدا أن لدى الحكومة الانتقالية في سوريا قناعات واضحة بأنه لا يمكن الوقوف في وجه التوسع الإيراني بلا قيادة سعودية لمحور عربي قوي.

وشدّد الوزير، الذي يعدّ من أكثر شخصيات المعارضة السورية خبرة بالعمل الوزاري والإداري، على أن مشروع وزارة الدفاع في الحكومة الانتقالية يرتكز على توحيد القوة العسكرية المقاتلة على التراب السوري في إطار وطني واحد يحارب الأسد وميليشياته، دون اللجوء إلى الصدام المسلّح مع “داعش”.


إقرأ المزيد من التفاصيل على الرابط التالي:


'العرب' تسأل وزير الدفاع السوري المعارض.. ما الذي يحدث في سوريا عسكريا

1