وزير خارجية العراق بطل الهفوات الدبلوماسية

الخميس 2017/10/26
وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري يترك نظيره الروسي سيرجي لافروف للبحث عن قلمه الضائع

موسكو - يعتبر البعض وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري بطل الهفوات الدبلوماسية، لتكرر مواقفه المحرجة أمام عدسات المصورين.

وخلال مؤتمر صحافي مع نظيره الروسي سيرجي لافروف في موسكو الثلاثاء، قاطع لبرهة الحاضرين من أجل اللحاق بقلمه الذي سقط منه، حيث تم توثيق تلك اللحظة في صور باتت محل تهكم.

ومعروف عن الجعفري كثرة هفواته، ففي مطلع هذا الشهر تداول ناشطون في تويتر مقطع فيديو له يتمنى فيه للرئيس العراقي الراحل جلال الطالباني النجاح في حياته.

وفي رد على سؤال حول مواقف الطالباني تجاه العراق، قال إن “جلال الطالباني وقف موقفا وطنيا عراقيا وأتمنى له كل التوفيق”.

وفي فبراير 2015 وقع في خطأ خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، عندما رحب بالانفتاح على داعش.

واستدعى الأمر مكتبه لتبرير العبارة بأنها خرجت عن غير قصد، فيما اضطر الوزير للاعتذار قائلا “لم أقصد داعش. التنظيم يجب أن يحارب بكافة الطرق”.

12