وعود ليبية جديدة بإنهاء الأزمة النفطية

الاثنين 2013/12/23

"تصدير النفط في ليبيا يتم وفق المقاييس والمعايير الدولية"

الدوحة – قال وزير النفط الليبي عبد الباري العروسي إن مشكلة إمدادات النفط في ليبيا سيتم التغلب عليها قريبا خاصة وأن الحكومة الليبية “تبذل كل جهودها بالتحاور مع الجهات التي تعطل العمل في الموانئ الليبية”.

وقال الوزير في تصريحات صحفية في الدوحة على هامش الاجتماع الوزاري لمجلس منظمة أوابك، إن جميع الخيارات مفتوحة من أجل التعامل مع هذه الوضعية بما فيها الخيار العسكري.

وأضاف أن “كل الشعب الليبي مع هذا الخيار لحل إشكالية وصول النفط إلى الموانئ… العقبة الرئيسية أمام القطاع خاصة وأن الحقول تعمل بشكل عادي”.

وأشار الوزير الليبي إلى أن قرار التوجه نحو الخيار العسكري خارج عن نطاقه ويرجع لأهل الاختصاص، موضحا أن دخل ليبيا قد تأثر من المشكلة الحالية والتي أدت إلى تراجع إنتاج ليبيا من النفط من نحو 1.6 مليون برميل يوميا إلى نحو 250 ألف برميل يوميا نتيجة إغلاق الموانئ.

وقال العروسي إن هناك خطة طموحة لتطوير صناعة البتروكيماويات وصناعة التكرير من خلال إنجاز ثلاث مصاف كبيرة جديدة في ليبيا وذلك لتغطية احتياجات السوق المحلية وبناء مجمعين للبتروكيماويات في شرق وغرب ليبيا بتكلفة 45 مليار دولار.

وقال إن اتهامات الفساد التي شابت القطاع النفطي الليبي ليس لها أساس من الصحة، حيث تم تشكيل لجان تحقيق في هذا الموضوع، وأثبتت أن الاتهامات مجرد شائعات. وأضاف أن “تصدير النفط في ليبيا يتم وفق المقاييس والمعايير الدولية التي تضبط العمل في هذا المجال”.

10