وفاة رئيس الوزراء البحريني خليفة بن سلمان آل خليفة

الديوان الملكي ينعى الأمير الراحل ويعلن الحداد أسبوعا مع تنكيس الأعلام وتعطيل العمل في الدوائر الحكومية لمدة ثلاثة أيام.
الأربعاء 2020/11/11
اضطلع بتحمل المسؤوليات منذ نعومة أظفاره

المنامة - توفّي رئيس وزراء البحرين الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة عن 84 عاما في الولايات المتحدة ،الأربعاء، بعدما أمضى 49 عاما في منصبه وهي الولاية الأطول لرئيس حكومة على مستوى العالم.

وكان الفقيد يتلقى العلاج في إحدى مستشفيات الولايات المتحدة جراء مشاكل صحية، وستجري مراسم الدفن بعد وصول جثمانه إلى بلده وأن "تقتصر على عدد محدد من الأقارب"، في ظل التدابير المعتمدة للوقاية من فايروس كورونا المستجد.

وأمر العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة بإعلان الحداد الرسمي أسبوعا مع تنكيس الأعلام وتعطيل العمل في الدوائر الحكومية لمدة ثلاثة أيام، ابتداء من الخميس.

وكان الأمير الراحل شاهدا على بناء المملكة منذ استقلالها في العام 1971، وعلى المراحل السياسية الفارقة التي مرت بها، وآخرها تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

والبحرين هي ثاني دولة خليجيّة تقيم علاقات دبلوماسيّة مع إسرائيل بعد الإمارات في أكتوبر الماضي، ورابع دولة عربيّة بعد الأردن في العام 1994 ومصر سنة 1979.

وتراجع دور رئيس الحكومة البحريني في السنوات الأخيرة مع بروز ولي العهد الأمير سلمان بن حمد آل خلفية.

ونعى مجلس الشورى البحريني ووزارة الخارجية ومسؤولون في الدولة رئيس الوزراء الراحل.

وكتب مستشار شؤون الإعلام في ديوان ولي العهد عيسى الحمّاد على تويتر "حملت هم الوطن وأبناءه وكنت مثالا للإخلاص للوطن وملكه". وتابع "ستظل مدرسة ننهل من علومها الكثير، ستبقى في قلوبنا وستبقى ذكراك الطيبة في ذاكرة الوطن".

وولد الأمير في 24 نوفمبر عام 1935. ونشأ في رعاية والده الراحل الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة حاكم البحرين (1942 - 1961) وقد عمد والده إعداده منذ نعومة أظفاره، للاضطلاع بالمسؤولية.

ومنذ مارس 1953، تولى منصب مساعد والده حاكم البحرين، وتولى بعدها مناصب إدارية عدة حتى أصبح في 19 يناير 1970 رئيساً لمجلس الدولة، ومنذ 15 أغسطس 1971 رئيساً لمجلس الوزراء.