وفاة عصمت عبدالمجيد في مصر

الأحد 2013/12/22
رحيل بعد تجربة دبلوماسية

القاهرة- غيب الموت مساء السبت الامين العام الأسبق للجامعة العربية عصمت عبد المجيد الذي توفي عن عمر يناهز 90 عاما، بحسب ما ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية.

وتولى عصمت عبد المجيد الذي كان منصب الامين العام للجامعة العربية خلال الفترة بين 1991 و2001، اثر استقالة الشاذلي القليبي ونقل مقر الجامعة العربية من تونس الى القاهرة.

وأظهرت تلك الفترة خلافات عربية عربية عميقة بعد قيام القوات العراقية باحتلال الكويت، واجه فيها عصمت عبدالمجيد اتهامات بعد حياديته.

وشغل قبل ذلك منصب وزير خارجية مصر في الفترة بين 1984 و1991 ونائب رئيس الوزراء عام 1985. وسوف يتم تشييع جثمانه الاحد، بحسب الوكالة المصرية.

ونعى الامين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي "بمزيد من الحزن والأسى فقيد مصر والأمة العربية الدكتور أحمد عصمت عبد المجيد وزير الخارجية الأسبق والأمين العام لجامعة الدول العربية الأسبق".

وذكر الأمين العام أن الفقيد "كان أحد أبرز وأهم رموز الدبلوماسية في مصر والعالم العربي لسنوات عديدة وقد عملت معه عدة سنوات بوزارة الخارجية المصرية وإبان مفاوضات استعادة الأراضي المصرية في طابا، كما كنت نائبا له في البعثة الدائمة لمصر في نيويورك، ولقد لمست بنفسي علمه الغزير ودبلوماسيته الهادئة وجوانب إنسانية عديدة من شخصيته".

جدير بالذكر أن الجامعة العربية ستنكس أعلامها لمدة ثلاثة أيام حدادا على الفقيد.

1