وكالة الطاقة: المعروض النفطي كاف رغم هبوط صادرات ليبيا

الجمعة 2013/11/29
الإمدادات الليبية لم تؤثر في أسواق النفط

طوكيو- قالت رئيسة وكالة الطاقة الدولية ماريا فان دير هوفن أمس أن اسواق النفط تتلقى امدادات كافية حتى مع احتمال تضاؤل انتاج الخام في ليبيا حيث تواصل ميليشيات مسلحة حصار حقول وموانئ نفطية.

وبلغ متوسط صادرات ليبيا من النفط الخام مليون برميل يوميا حتى صيف هذا العام عندما تصاعدت الاحتجاجات والإضرابات مما ادى الي تقليص الانتاج بشكل حاد.

وقال رئيس الوزراء الليبي علي زيدان يوم الاربعاء أن حكومته لن يكون بمقدورها دفع رواتب موظفي الدولة وربما تسعى للاقتراض إذا واصلت الميليشيات المسلحة التي تحاصر حقولا وموانئ نفطية تعطيل شحنات الخام.

وحافظ سعر خام برنت على معظم مكاسبه خلال الأسبوع رغم ارتفاع فاق التوقعات في مخزونات الخام الأميركية بدعم من تعطل الإمدادات الليبية.

واستقر سعر الخام في نهاية المعاملات الأوروبية فوق حاجز 111 دولارا للبرميل، في حين تراجع الخام الأميركي الخفيف ليقترب من حاجز 92 دولارا للبرميل وهو أدنى مستوياته منذ الثالث من يونيو حزيران. وبلغ الفارق بين الخامين مستويات قياسية حيث قارب 18 دولارا.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية في بيانات أسبوعية إن مخزونات الخام الأميركي زادت نحو ثلاثة ملايين برميل إلى 391 مليون برميل وهو أعلى مستوى لها في نوفمبر منذ أن بدأ تسجيل البيانات في عام 1982.

وأضافت الإدارة أن إنتاج النفط الأميركي تجاوز ثمانية ملايين برميل يوميا الأسبوع الماضي للمرة الأولى منذ يناير 1989. وفي وقت سابق هذا الشهر أظهرت بيانات الإدارة أن إنتاج الخام تجاوز الواردات للمرة الأولى في نحو عقدين.

10