ولد الشيخ يلتقي في صنعاء بوفد الإنقلابيين

الخميس 2016/07/14
مبعوث مثير للجدل

صنعاء- اجتمع اسماعيل ولد الشيخ، المبعوث الأممي لليمن، الخميس، بوفد جماعة أنصار الله الحوثية، في العاصمة صنعاء، الذين انقلبوا على السلطات الشرعية في اليمن بقوة السلاح.

وقال مصدر مطلع من أنصار الله الحوثية إن "ولد الشيخ لايزال يجتمع حتى الان مع وفد الحوثيين المشارك في مشاورات الكويت برئاسة محمد عبدالسلام". ولم يعرف حتى الآن نتائج هذا اللقاء ، ومن المتوقع عقد مؤتمر صحافي له بعد ساعات.

وأكد المصدر أن وفد جماعة انصار الله المشارك في مشاورات الكويت سيتوجه اليوم بعد انتهاء اجتماعه بولد الشيخ إلى مدينة صلاله بسلطنة عٌمان، "ليتوجه بعد ذلك إلى دولة الكويت للمشاركة في مشاورات الكويت"، المقرر استئنافها منتصف الشهر الجاري.

وأعلن الناطق الرسمي باسم جماعة "أنصار الله" (الحوثي) في اليمن، محمد عبد السلام، الخميس، إنهم لن يقبلوا أي حل للأزمة التي تشهدها البلاد منذ أكثر من عام، "غير مستند على توافق".

وأضاف الناطق، في تدوينة مقتضبة نشرها على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "لا واقعية ولا مقبولية لأي حل لا يستند إلى توافق حقيقي يؤدي إلى وقف كافة أشكال العدوان، ويرفع الحصار ويزيل القيود الاقتصادية".

يذكر، أن ولد الشيخ قد اجتمع أمس عقب وصوله صنعاء، بالرئيس اليمني السابق رئيس حزب المؤتمر الشعبي علي عبدالله صالح، في إطار جهوده لاستئناف مفاوضات السلام في الكويت.

وقال علي صالح في بيان نشر في الموقع الالكتروني "المؤتمر نت"، إن "المؤتمر الشعبي العام حريص كل الحرص على نجاح المشاورات الجارية في دولة الكويت برعاية الأمم المتحدة، وأن وفد المؤتمر جاهز لاستئناف المشاورات في موعدها المحدد، وبما يضمن وقف العدوان ورفع الحصار وإلغاء وضع اليمن تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة وإلغاء العقوبات على الأفراد".

وكان المبعوث الأممي، قد اعلن الشهر الماضي تعليق مشاورات الكويت التي استمرت نحو شهرين، على أن تستأنف جلساتها منتصف الشهر الجاري.

على الصعيد الميداني، قال الجيش اليمني الموالي للرئيس، عبد ربه منصور هادي، إن اشتباكات عنيفة مع مسلحي جماعة "أنصار الله" (الحوثي)، اندلعت مجدداً في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء، في مدينتي "حرض" و"ميدي" بمحافظة حجة الحدودية مع المملكة العربية السعودية، غربي البلاد.

وقال المركز الإعلامي التابع للمنطقة العسكرية الخامسة، التي تخوض المعارك في المناطق الغربية لليمن، إن "الاشتباكات دارت في جميع جبهات القتال في المدينتين".

وأضاف البيان أن "مقاتلات التحالف شاركت في العمليات العسكرية، وشنت غارتين جويتين على مواقع المليشيات الانقلابية في جنوب شرق مدينة ميدي"، مشيراً أن "المقاتلات استهدفت آليات عسكرية بعد محاولة تحرك حوثي باتجاه مواقع الجيش الوطني".

1