ولد الغزواني يبحث إشراك المعارضة في الحكومة

تسريبات إعلامية موريتانية تكشف أن المعارضة ستكون ممثلة بقوة في الحكومة الجديدة وذلك بعد دخولها مرشحيها في حوار سري مع النظام.
الأربعاء 2019/07/17
ولد الغزواني ينطلق في مباحثات تشكيل حكومته

نواكشوط- قالت تقارير إعلامية موريتانية، الثلاثاء، إن الرئيس المنتخب محمد ولد الغزواني انطلق في مباحثات تشكيل حكومته التي من المرتقب أن يعلن عنها بعد مراسم تنصيبه في 1 أغسطس المقبل.

ونقلت وكالة “الإعلام” المحلية عن مصادر لم تذكرها أن المعارضة ستكون ممثلة بقوة في الحكومة الجديدة، وذلك بعد دخول مرشحي المعارضة في حوار سري مع النظام.

ولفتت بعض التسريبات إلى أن الرئيس المنتخب، بدأ فور العودة من سفره إلى الخارج نهاية الأسبوع الماضي، في استقبال العديد من أصحاب القرار والفاعلين السياسيين واستمع إلى تشخيصهم لواقع البلاد حاليا ورؤيتهم لما ينبغي أن يكون عليه الحال مستقبلا.

وأكدت أن المشاورات، التي تتم في مقر الحملة في وسط العاصمة نواكشوط، تشمل تشكيل الحكومة ونوع وعدد الحقائب الوزارية والطاقم الوزاري الذي سيعمل مع الرئيس المنتخب.

واستجاب النظام الموريتاني لدعوات كانت قد أطلقتها المعارضة للحوار، لتجنب تصاعد المزيد من العنف في البلاد. وأعلن ولد عبيد عن بدء مفاوضات مع النظام، وذلك في مؤتمر صحافي جمعه بالناطق الرسمي باسم الحكومة سيدنا عالي ولد محمد خونا، مساء الثلاثاء الماضي.

وكان مرشحو المعارضة الأربعة قد دعوا إلى حوار مع السلطة لتهدئة الأوضاع، وتطبيع الساحة السياسية بعد رفض المعارضة لنتائج الانتخابات الرئاسية. وشهدت البلاد احتجاجات ضد فوز مرشح الأغلبية ولد الغزواني بنسبة 52 بالمئة في الدور الأول للانتخابات، بعدما اتهمت المعارضة السلطة بالتزوير.

4