وللأسماء معان خارج المعاجم

هناك شابة تصلني بها قرابة لا تعنيني ولا تعنيها في شيء وقفت أمام قاض مطالبة بتغيير اسمها، وقد تم لها ذلك فقط لأن عرافة أخبرتها أن اسمها يعرقل حظوظها في الزواج.
السبت 2018/05/12
الاسم جواز سفر صاحبه في رحاب العالم

لم أختر اسمي ولا أظنني سأختاره لو تركت لي حرية الاختيار، لكنني خيرت اليوم الحديث عن الأسماء حين صادفني خبر تغريم عائلة بسبب عدد حروف أسماء أفرادها، حيث اضطر أب لأن يختصر من اسمه ومن أسماء أفراد عائلته عند قيامه بالحجز عن طريق الموقع الإلكتروني، وذلك كون الحيز المخصص بالاستمارة، لم يكن كافيا لكتابة أحرف أسمائهم كلها، الأمر الذي جعل أسماءهم مختلفة عن تلك المكتوبة في جوازات السفر، وأغرموا مقابل تغيير الأسماء، حتى يتمكنوا من السفر.

الخبر حثني على تتبع رمزية الاسم لكن بعيدا عما دأب عليه الناس من بحث بين مختلف التفسيرات التي تقدمها المعاجم، فليس من السهل تحديد ماهية الأسماء كما ذهب في ظن البعض.

الاسم ليس مجرد دال متمثل في الإنسان ومدلول يتكون من حروف تجمع بينهما علاقة تلازم، بل هو مسار تاريخي يكشف النقاب عن تراث شعبي زاخر، فالاسم حيوات تبدأ من شهادة الميلاد وتنتهي على شاهدة القبر.

وقد يكون خفيا على البعض اعتقاد القدامى بأن الروح لا تدب في جسد الطفل إلا بعد تسمیته، باعتبار الاسم والوجود شیئا واحدا.

وهذا الشيء الواحد يمكن أن يختزل سنون أي فرد، بحسب أعراف هؤلاء القدامى التي لا تزال تجد إلى اليوم مردين، من خلال اختيار الاسم اعتمادا على استطلاع النجوم والكواكب أو بالعودة إلى المنجمين.

وقيل مما قيل حول عالم الأسماء والمسميات إنه قديما إذا وقع اختلاف حول تسمیة الطفل وضعوا الأسماء المرشحة أمام شمع ویشعلونه، ویستقرون على اسم آخر شمعة مشتعلة.

وإن كان الشمع سبيل العائلة لتحديد اسم وليدها، فإن درب دارسي تواريخ الأسماء ومدلولاتها تحكمه إفرازات وخلفيات متنوعة، فالأسماء تكشف عن النوع الثقافي السائد في أي مجتمع والتقاليد العامة والخاصة له ومعاينة الفكر الاجتماعي المتفشي بين الناس.

ودفاتر الخلف والسلف شاهد إلى الآن على معان التصقت بأسماء اتسمت بالطرافة والغرابة، لكن المفارقة أن الباعث على استخدامها حفظ المولود وفق المفاهيم الشعبية من الأرواح الشريرة، أو الموت، وبعض فصول حكاية الأسماء تبدأ إما بموت رضيع فيخلفه اسما وكنية من يليه في ترتيب مواليد العائلة الثكلى وإما درءا للحسد والعين على أن الشر يتربص بكل ما هو جميل.

ومع ذلك يختار البعض تجميل القبح بانتقاء أسماء تحمل مدلولات لغوية تصطلح على القوة والصلاح والحكمة، فيتحول الاسم ضمنيا إلى نهج تربوي مخصص لن يحيد عنه صاحب الاسم بالضرورة لكن غالبا ما يكون الاسم والمسمى خطين متوازيين لا يلتقيان أبدا.

وهناك من حمل جريرة اسمه رضيعا وعايش الأزمات البوليسية والتهم الكيدية وصارت مثل هذه الحوادث في زمن الإرهاب ورهاب الأسماء عرضا عاديا.

ومع ذلك هناك شابة تصلني بها قرابة لا تعنيني ولا تعنيها في شيء وقفت أمام قاض مطالبة بتغيير اسمها، وقد تم لها ذلك فقط لأن عرافة أخبرتها أن اسمها يعرقل حظوظها في الزواج، البنت مثقفة لكنها لم تتوان عن تغيير اسمها ومن ثمة الزواج بأول من طرق بابها مصادفة لنبوءات العرافة!

24