وليد سليمان لـ"العرب": أتحمل عبئا ثقيلا ولست أبو تريكة أو بركات

الأحد 2014/10/12
وليد سليمان: حظوظ المنتخب في التصفيات الأفريقية ستظل قائمة

القاهرة - ظهر وليد سليمان نجم النادي الأهلي المصري مع فريقه بمستوى فني وبدني عال خلال الفترة الماضية، وكان السبب في صعود فريقه إلى الدور النهائي من بطولة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكنفدرالية).

عادت أبواب الحظ تفتح مرة أخرى أمام “حاوي الأهلي” بعد أن داهمته الإصابة وأبعدته عن الملاعب فترة ليست بالقصيرة، إلا أنه عاد أقوى مما كان، وباتت جماهير القلعة الحمراء تنتظر منه الكثير، وهو ما يعتبره سليمان بمثابة حمل ثقيل على كاهله، ما دفعه أن يقول في حواره مع “العرب”: “لست أبو تريكة أو بركات”، لكنه في الوقت نفسه عبر عن سعادته بالانضمام إلى قائمة المنتخب الوطني المصري.


وهذا نص الحوار:


في البداية أكد سليمان أنه يحمل على عاتقه مسؤولية كبيرة في فريق الأهلي، خاصة بعد اعتزال النجوم الكبار مثل محمد بركات ومحمد أبو تريكة ووائل جمعة، وغياب الثنائي محمد ناجي جدو وعبدالله السعيد بسبب الإصابة، لكنه أشار إلى أن الفريق يضم مجموعة كبيرة من اللاعبين المتميزين، مثل حسام غالي وحسام عاشور وعماد متعب، وجميعهم قادرون على حصد بطولة كأس الاتحاد الأفريقي (الكنفدرالية).

من المنتظر أن يلتقي الأهلي مع فريق “سيوي سبور” بطل كوت دي فوار في الـ30 من نوفمبر المقبل في ذهاب الدور النهائي لبطولة الكنفدرالية والذي يقام على ملعب أوغوست دينيس، على أن تقام مباراة الإياب على ملعب القاهرة في 6 ديسمبر المقبل.

الأهلي ترشح إلى النهائي بعد الإطاحة بفريق القطن الكاميروني في الدور قبل النهائي، وأحرز سليمان هدف فريقه الوحيد في لقاء الذهاب على ملعب المنافس، وصنع هدفي الفوز في القاهرة.

جماهير النادي الأهلي تضع على “الحاوي” آمالا كبيرة، وتعتبره اللاعب الأكثر مهارة في صفوف الفريق، والمنقذ في اللحظات الصعبة، إلا أن سليمان قال لـ “العرب” إنه ليس المهدي المنتظر، وليس أبو تريكة الجديد في الأهلي كما يردد البعض، كما رفض لاعب وسط الأهلي الألقاب التي تمنحها له وسائل الإعلام.

منتخب مصر ضحية الظروف وفرصة الصعود إلى أمم أفريقيا لا تزال قائمة

واجه الأهلي القطن الكاميروني العام الماضي في نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا، وتغلب عليه، ثم واجهه في الكنفدرالية وكانت الغلبة للأهلي أيضا، وعن الفارق بين لقاءي العام الماضي والحالي أكد وليد سليمان أو “الحاوي”، أن فريق القطن العام الماضي كان أقوى بكثير من هذا العام، حيث فاز الأهلي عليه بشق الأنفس وبركلات الترجيح، وأشار إلى مواجهة الأهلي للفريق الكاميروني في يومين متتاليين، بعد أن حالت الأمطار دون استكمال المباراة في اليوم الأول، لكن هذا العام -كما يقول سليمان- “كانت المواجهة أسهل لأننا لم نتأثر سلبا بعوامل الطقس، والأهم أننا بدأنا اللقاء بطريقة هجومية”.

وعن المباراة النهائية أمام سيوي سبور أوضح وليد سليمان إنه متفاءل جدا للفوز بلقب الكنفدرالية للمرة الأولى في تاريخ النادي الأهلي، خاصة وأن المباراة النهائية ستقام في القاهرة ما يعزز فرص فريقه في الفوز، بسبب عاملي الأرض والجمهور.

خسر الأهلي أولى مبارياته في الدوري العام أمام فريق الرجاء بنتيجة 1-2 وكانت الخسارة مفاجئة لعشاق الأحمر، خاصة وأن الرجاء يلعب للمرة الأولى في الدوري الممتاز.

وفي رأي وليد سليمان أن الدوري المصري هذا الموسم يختلف عن أي موسم آخر، وصرح لـ”العرب”، أنه أول دوري حقيقي يقام في مصر بعد ثورة 25 يناير، لأنه يقام بنظام المجموعة الواحدة، وتتنافس الأندية منافسات قوية جدا، وهو ما ظهر منذ انطلاق المسابقة. كما رفض وليد سليمان تأييد التكهنات التي ذهبت إلى أن زمن الأهلي والزمالك قد انتهى، حيث يفضل أغلب اللاعبين الاحتراف في أوروبا على الانضمام إلى أحد الفريقين، وقال لـ “العرب”: “إن هوجة الاحتراف العشوائي كانت نتيجة عدم استقرار الكرة المصرية، ومرور الأندية بأزمات مالية في تاريخها، وهناك لاعبون عادوا من الاحتراف وخيروا اللعب في الأهلي والزمالك، مثل، حسام غالي ولؤي عادل في الأهلي وعبدالله سيسيه في الزمالك.

لاعب الأهلي يرى أن الموسم الحالي يمثل أول دوري حقيقي يقام بعد ثورة 25 يناير

كان الأسباني غاريدو المدير الفني للأهلي قد طالب بتجديد عقد اللاعب وليد سليمان، ما يساعد على تركيز اللاعب في مباريات الفريق، وعلى الرغم مما تردد عن رغبة سليمان الملحة في الاحتراف الخارجي، إلا أن اللاعب أكد لـ “العرب” أن عقده مع الأهلي لم ينته بعد.

المتوقع أن ينتهي عقد اللاعب في نهاية الموسم الحالي ويحق له الانتقال إلى أي ناد آخر، دون الرجوع إلى إدارة الأهلي، وهو ما فعله اللاعب أحمد فتحي الذي انتقل للعب في صفوف فريق أم صلال القطري.

تحث “الحاوي” عن غاريدو مدربه الأسباني قائلا: “إن شخصيته بدأت تتضح للاعبين، وهو مدرب مؤمن باللعب بطريقة هجومية، ويثور ويغضب لو أهدرت فرصة تهديف حتى في التدريب، موضحا أن المدرب الأسباني لم يغير طريقة اللعب هذه في أي مباراة.

انضم وليد سليمان مؤخرا إلى قائمة المنتخب الوطني المصري بعد غياب لفترة طويلة بسبب الإصابة، ونفى سليمان غضبه من الابتعاد عن المنتخب في الفترة السابقة، وأوضح لـ “العرب” أن الاستبعاد لم يكن لأسباب فنية، بل راجع إلى الإصابة التي عانى منها، ورأى أن حظوظ المنتخب في التصفيات الأفريقية ستظل قائمة، مؤكدا عدم تجاهل أن المنتخب كان ضحية للظروف التي مرت بها البلاد خلال السنوات الماضية.

22