مقالات الكاتب

السبت 2017/12/16
الجمعة 2017/11/17
إن إعادة نشر المقالات في كتاب بوصفها "مقالات" تناقش قضايا تمثل مجتمعة طرحًا يوضحه الكاتب في مقدمة مع ذكر المصدر وتواريخ النشر... هو الفعل الأكثر مهنية وانضباطًا.
الخميس 2017/10/26
أيها الكُتَّاب، إنه دوركم، فبدلا من إحباط كل محاولة لتوسيع حقل الكتابة ابذلوا جهدا في مراجعة المفاهيم وادفعوا ورش ودورات الكتابة الإبداعية العربية خارج النفق.
الثلاثاء 2017/08/08
علينا أن نعيد القيمة إلى التأليف المسرحي بوصفه إبداعًا مستقلًا، وليس مجرد مدخل أولي لعرض مسرحي. المؤلف الذي يكتب للخشبة يظل محدودًا بتصوراته عنها، وهي محدودة مهما اتسعت ومهما بلغت درجة انغماسه وخبرته في المسرح.
السبت 2017/05/13
القاهرة عروس التاريخ، أسيرة الزمان، تنتظر يدًا حانية تفك أسرها ليكتمل زفافها على التاريخ المندلق على أعتابها، منتظرًا لحظة الأنس ليخلو بها، فيجلو عنها وعنه الصدأ، وينفض عن كتفيها عباءة الوهن.
السبت 2017/03/11
ميزة البشر الكبرى قدرتهم على تبرير أفعالهم وأقوالهم ومواقفهم وشرح دوافعهم، هذه مقدرة خاصة بالإنسان يمكنه استغلالها أو تجاهلها، ولكن الفارق بين الحالين كبير.
السبت 2017/02/25
لن أقف أمام معظم الأخطاء الطباعية والإملائية وأخطاء عدم المراجعة التي زخر بها المجلد، فقناعتي أن هذه النوعية من الأخطاء مسؤولية الناشر ولا ذنب يُذكر للكاتب فيها.
الثلاثاء 2016/12/13
رحل العظم، ولكن بقيت كتاباته بين أيدينا، علينا أن نعيد النظر فيها لنستخلص منها كذلك ما يصب في تحرير العقل العربي من أسر معتقدات وخرافات أراد لها البعض أن تتزيا بزي الدين.
السبت 2016/12/10
هل كان المتنبي -وهو يستمد دوافع إبداعه من بحثه الحارق عن إمارة- بعيدًا عن تلك المعادلة؟ هل كان بديع الزمان -وهو يكتب مقامته إرضاء لأحد الأمراء- بعيدًا عن تلك المعادلة؟ هل يخلو ما كتباه من مقومات الإبداع؟
الخميس 2016/11/24
يمكننا أن نؤثّر في المنتَج الأدبي أو الفني (أو سمه الإبداع) من خلال التأثير في مكوّنات معادلته، ومن ذلك خلق المناخ المحفز لأيّ شكل من أشكال التعبير الفني عن الذات، هنا يمكن للجوائز أن تلعب دورًا.
السبت 2016/11/19
على المكتب نفسه، تبحث يدي عن القلم والورقة عندما يتحول نقاشٌ مع صديق إلى محاولة قنص الفكرة من عالم الخيال لوضعها في إطار منضبط، فكرة كتابة أو فكرة عمل أو حتى مخطط رسالة.
الثلاثاء 2016/11/15
مهرجان طنطا الدولي للشعر نجح في تهيئة الأجواء اللازمة لاختبارها مع هذا الطائر عابر اللغات والثقافات، الذي نسميه الشّعر.
السبت 2016/10/29
البديع يعني "المتفرد في نوعه" كما يعني "المدهش والرائع"، وكلها امتدادات لفكرة الجمال باعتباره أحد أهم شروط الكتابة الإبداعية.
السبت 2016/10/22
بعيدًا عن اللغة والأسلوب المحبوك الذي لا يخلو من نبرة تهكم وسخرية عُرف بها الحكيم، تكتسب رسائل "زهرة العمر" أهميتها من كونها "كاميرا مراقبة" رصدت لنا بتفصيل شديد الشاب توفيق الحكيم في فترة تكونه الفكري والفني.
السبت 2016/10/15
لماذا نضطر إلى كتابة مفردات -أصبحت مصطلحات دولية تتشاركها الإنسانية جمعاء- بحرف لا يشبه أصلها؟ هل هو عجز في لغتنا؟ أم شعور بالعظمة؟ أم قصور في استيعابنا لتطور العصر؟