ولي عهد أبوظبي يدعم جهود المصالحة جنوب السودان

الإمارات تشدد على ضرورة تكاتف جميع الجهود لتحقيق المصالحة في جنوب السودان.
الثلاثاء 2019/04/23
تعزيز العلاقات بين البلدين

أبوظبي - بحث ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في لقاء جمعه برئيس جنوب السودان  سلفاكير ميرديت سبل تعزيز العلاقات بين البلدين وتفعيل الشراكة في مجالات مختلفة بما يخدم مصلحة البلدين.

وقد شهد اللقاء توقيع اتفاقيات ومذكرات تعاون لتفعيل التعاون المشترك وتشجيع الاستثمار.

وأكد الشيخ محمد بن زايد دعم دولة الإمارات العربية المتحدة للسلام والاستقرار في جمهورية جنوب السودان.

كما شدد على ضرورة مشاركة كافة الأطراف على بناء الثقة وبذل مزيد من الجهود البناءة والفاعلة لدعم المصالحة الوطنية لإرساء دعائم الأمن والاستقرار المستدامين في جنوب السودان.

وتأتي زيارة رئيس جمهورية جنوب السودان إلى الإمارات تزامنا مع التغيرات الجذرية التي تشهدها السودان الجارة الشمالية عقب الإطاحة بالرئيس عمر حسن البشير.

وتسعى دولة الإمارات العربية المتحدة إلى بناء علاقات وطيدة مع البلدان العربية وتنويع قاعدة علاقاتها وتوسيعها مع جميع الدول الصديقة انطلاقا من مبادئ الثقة والاحترام المتبادل والتعاون المشترك الذي يخدم جهود التنمية والتقدم والأمن والسلام لمختلف شعوب العالم.

تعزيز التعاون المشترك
تعزيز التعاون المشترك

من جانبه، أعرب رئيس جنوب السودان عن سعادته بزيارة دولة التسامح والسلام وواحة الأمان .

كما ثمن جهود الإمارات ومبادراتها الإنسانية العالمية في تعزيز قيم التسامح والتعايش والتعاون بين مختلف شعوب وثقافات العالم.

وأكد اهتمام بلاده بتعزيز علاقاتها وتنويعها مع دولة الإمارات التي تعد مركزا استثماريا واقتصاديا وتجاريا عالميا بما يدعم تطلعات البلدين إلى تحقيق التنمية والازدهار لشعبيهما الصديقين.

Thumbnail