وهران تحتفي بالسينما العربية

مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي، يفتح باب التسجيل للمشاركة في نسخته الـ11 وتشمل المسابقة الأفلام الروائية الطويلة والقصيرة والوثائقية.
الأربعاء 2018/03/21
موعد سنوي مع السينما

الجزائر - فتح “مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي”، الاثنين بالجزائر، باب التسجيل للمشاركة في نسخته الـ11، المُزمع تنظيمها من 25 إلى 31 يوليو المقبل. وتشمل المسابقة المقامة بمدينة وهران غربي الجزائر، الأفلام الروائية الطويلة والقصيرة والوثائقية.
ووضعت إدارة المهرجان، في بيانها شروط المشاركة، بينها أن تكون الأفلام أنتجت بين عامي 2017 و2018، ولم يسبق لها المشاركة في دورات المهرجان السابقة، ولم تعرض على الجمهور الجزائري من قبل، باستثناء الأفلام المحلية. كما اشترطت عدم بث الأفلام المشاركة على أي قناة تلفزيونية أو عبر الإنترنت، على أن تحمل الأفلام هوية عربية من جهة الإنتاج أو الإخراج.
ووفق البيان نفسه، فإنه “في حال كان المخرج لا يحمل جنسية عربية، فإنه بإمكان فيلمه أن يشارك ضمن إحدى شركات الإنتاج السينمائية العربية”.
وفي ما يتعلق باللغة، يجب أن تقدّم الأفلام بلغتها الأصلية، وفي حال كانت ناطقة بغير اللغة العربية وجب إدراج ترجمة نصية مرفقة أو دبلجتها للعربية.
وأكدت إدارة المهرجان أن باب التسجيل للمشاركة في المهرجان يمتد حتى 15 مايو المقبل، لعرض الأفلام على لجنة المشاهدة لاختيار القائمة النهائية للأفلام التي ستشارك في المسابقة الرسمية.
ويعتبر مهرجان “وهران للفيلم العربي” موعدا سنويا تنظمه وزارة الثقافة الجزائرية بالتنسيق مع محافظة وهران، وقد انطلقت أولى دوراته العام 2007.
‎وفي نسخته العاشرة المقامة من 25 إلى 31 يوليو 2017، فاز الفيلم الجزائري “في انتظار السنونوات”، للمخرج كريم موساوي، بالجائزة الكبرى من بين 31 فيلما تنافست على الجائزة في أصناف المسابقة الثلاثة (الروائية والقصيرة والوثائقية).

14