ويست يتسول نقودا من زوكيربرغ وبيج

الخميس 2016/02/18
كاني ويست "المليونير الشحاذ"

واشنطن- بينما كان العالم يتابع حفل توزيع جوائز غرامي الموسيقية، نشر مغني الراب الشهير كاني ويست مجموعة من التغريدات يشتكي فيها من الديون التي تراكمت عليه “ووصلت إلى 53 مليون دولار”.

وغرد نجم الراب، (38 عاما)، وهو أيضا زوج العارضة الأميركية كيم كاردشيان، قائلا “أكتب إليكم يا إخوتي، في حين لا تزال عليّ ديون تقدر بـ53 مليون دولار. أرجوكم صلّوا لنتجاوز المحنة”.

يأتي هذا بعد أن بدأ ويست، رسميا، دعايته لألبومه الجديد “The Life of Pablo” (حياة بابلو). وقد انضمت إليه زوجته مغردة “الجميع اذهبوا واشتروا ألبوم (حياة بابلو)”.

وقال مغردون إن ويست سبق وأن أكد، العام الماضي، أنه يتخبط في ديون بقيمة 16 مليون دولار، وهو على ما يبدو يحاول دفع الناس إلى اقتناء ألبومه الجديد. وتساءل آخرون: إذا أفلس ويست هل ستتركه زوجته كيم كاردشيان؟

يذكر أن كيم كاردشيان تزوجت مرتين قبل أن ترتبط بكاني ويست وتنجب منه طفلين. وبعد مرور يوم واحد على تغريدات مغني الراب، رجع مرة أخرى إلى تويتر ليدعو مؤسس موقع فيسبوك مارك زوكيربرغ إلى مساعدته.

وقال في إحدى التغريدات “مارك زوكيربرغ أعرف أنه عيد ميلادك، لكن رجاء هل تستطيع الاتصال بي غدا”، مضيفا “تحب الهيب هوب، وتحب فني.. أنا أفضل فنان بالنسبة إليك.. الجميع عبر تويتر وفيسبوك وإنستغرام، رجاء قوموا بما يجب حتى تدفعوا مارك لمساعدتي”. وأضاف في تغريدات أخرى “مارك، أطلب مساعدتك أمام الجميع. أجمل شيء يمكن أن تقوم به هو مساعدتي في وقت الحاجة”.

وتابع “مارك استثمر في أفكار كاني ويست مليار دولار”، لأنه أفضل فنان يعيش فوق الأرض وهو أفضل فنان عبر كل العصور. كما طلب مغني الراب من لاري بيج الرئيس التنفيذي لشركة ألفابيت مساعدته لتجاوز مشاكله المالية.

وقال وست -الذي لا يزال يصر على أنه مدين بمبلغ 53 مليون دولار- إن الناس لا تعطي المال “للفنانين الحقيقيين” أمثاله لكنهم بدلا من ذلك يفتحون مدارس في أفريقيا. وسخر مغردون من التغريدات، واعتبرها البعض “استجداء وشحاذة” على تويتر، بينما أكد آخرون أن الهدايا التي يشتريها لزوجته “أفرغت حساباته البنكية”.

ويقول موقع تويتر إنه لا يوجد حساب موثق سواء لزوكيربرغ أو بيج على تويتر. وكان ويست قال في مقابلة عام 2015 مع شبكة (بي ئي تي) التلفزيونية إن أعماله بمجال الموضة كبدته خسائر 16 مليون دولار.

19