ياباني يقتل ابنه طعنا لإهماله دروسه

الأربعاء 2016/08/24
ومن العلم ما قتل

طوكيو – ذكرت وسائل إعلام يابانية، الثلاثاء، أنه قد تم إلقاء القبض على مواطن ياباني بسبب قتله لابنه البالغ من العمر 12 عاما طعنا بالسكين، لأنه لم يكن يذاكر بالقدر الكافي من أجل خوض امتحان القبول في المرحلة التالية من التعليم.

ويقال إن كينجو ساتيك قد طعن صباح الأحد ابنه ريوتا، الطالب في المرحلة الابتدائية، في الصدر بسكين مطبخ في منزلهما بمدينة ناجويا، وسط البلاد، حسبما أفادت وكالة الأنباء اليابانية “كيودو”.

وأوضحت “كيودو” أن وفاة الابن قد تأكدت بعد ساعة من وقوع الحادث، نتيجة لفقده كمية كبيرة من الدم. ونقلت “كيودو” عن الأب البالغ من العمر 48 عاما قوله للشرطة “طعنته لأنه لم يكن يذاكر”.

وذكرت تقارير أن ساتيك كان يرغب في أن يجتاز ابنه اختبار قبول للالتحاق بنفس المدرسة المتوسطة الخاصة التي كان قد تخرج منها الأب في ناجويا.

يذكر أن ما يطلق عليه في اليابان “حروب الامتحانات” من أجل الالتحاق بالمدارس المرموقة، قد صار أمرا مكثفا بصورة متزايدة، حيث يدفع المزيد والمزيد من الآباء بأطفالهم إلى خوض امتحانات قبول في المدارس المتوسطة حسنة السمعة.

24