يد فرنسا تبحث عن لقبها العالمي السادس

السبت 2017/01/28
وقفة الأبطال

باريس - واصل المنتخب الفرنسي حملته الناجحة للاحتفاظ بلقب بطولة العالم لكرة اليد للرجال للمرة الثانية على التوالي، بعدما صعد إلى المباراة النهائية للمسابقة التي تقام حاليا على ملاعبه بعد فوزه على سلوفينيا 31-25.

وأصبحت فرنسا على بعد خطوة واحدة من إحراز لقبها العالمي السادس، وكانت قد تغلبت على النرويج 31-28 في دور المجموعات، ولم تخسر سوى مرة واحدة في آخر 5 مباريات إقصائية أمام كرواتيا منذ ألعاب بكين 2008.

وفي قاعة باريس بيرسي وأمام 15 ألف متفرج، تقدمت فرنسا طوال المباراة، وتألق في صفوفها في الشوط الأول الحارس فنسان جيرار الذي لعب أساسيا لأول مرة بدلا من تييري أومييه (40 عاما).

وبرز هجوميا في الشوط الأول فالنتين بورت (4 أهداف في 20 دقيقة)، وكنتان ماهيه في الهجمات المرتدة. وعندما قلصت سلوفينيا الفارق إلى 14-16، أعاد نيكولا كاراباتيتش ودانيال نارسيس (37 عاما) ونديم رميلي الفارق إلى سابق عهده.

وستكون الفرصة متاحة لفرنسا للحفاظ على لقبها، في ظل إقصاء ألمانيا بطلة أوروبا والدنمارك حاملة ذهبية أولمبياد ريو 2016. وسجل للفائز نديم رميلي 6 أهداف، 5 منها على مسافة 9 أمتار، وبورت 5 ونارسيس وماهيه 4، فيما كان يوري دولينيتش الأفضل لدى الخاسر مع 5 أهداف.

وأشاد غيوم جيرار مدرب منتخب فرنسا، بالمساندة الجماهيرية خلال مباراة فريقه أمام سلوفينيا في المربع الذهبي لبطولة كأس العالم. وفي تصريحات عقب مباراة نصف نهائي البطولة المقامة بفرنسا، أعرب جيرار عن سعادته البالغة للفوز والتأهل للمباراة النهائية، وقال إن “الجماهير كانت عظيمة للغاية، وساندت الديوك على أكمل وجه”.

وأضاف أن تأهل منتخب بلاده للمرة الثانية على التوالي لنهائي المونديال “أمر لا يوصف”، وأكد سعادته الكبيرة وفخره باللاعبين. وأشار المدرب الفرنسي إلى أنهم حققوا المطلوب، وقدموا مباراة كبيرة أمام المنتخب السلوفيني القوي، وواجهوا بعض المصاعب أمامه.

وختم تصريحاته “اللاعبون قدموا أداء رائعا، نمتلك مجموعة من الشباب أصحاب المهارات الخاصة، ونجحنا في عملية المداورة في التشكيل، ولا أهتم باسم المنافس في المباراة النهائية، فالتاريخ دائما لا يتذكر سوى البطل”.

ومن جانبه، أكد لوك أبالو نجم منتخب الديوك الفرنسية، أنه وزملاءه قدموا مباراة كبيرة، وأشاد بدفاع المنتخب. وقال “لعب دفاعنا مباراة كبيرة، ونجحنا في إيقاف خطورتهم، لقد حاولوا بكل الطرق، ولكننا كنا الأقوى والأفضل، وأتمنى أن نفوز في المباراة النهائية”.

ويمتلك المنتخب الفرنسي مجموعة مميزة من اللاعبين قادرة على مواصلة المشوار، واقتناص اللقب، بالإضافة إلى عدم تعرضه إلى أي هزيمة منذ انطلاق البطولة مع قوة دفاعية كبيرة في ظل وجود الحارس فينسنت جيرار.

وتعتبر فرنسا حاملة اللقب والدولة المستضيفة أكثر الفرق تتويجا بكأس العالم لكرة اليد بـ5 ألقاب، بينما توجت السويد ورومانيا باللقب 4 مرات وألمانيا 3 مرات وروسيا وإسبانيا مرتين، فيما تمكنت كرواتيا ويوغسلافيا والاتحاد السوفيتي وتشيكوسلوفاكيا من الفوز باللقب مرة واحدة.

23