يوم دام جديد يخترق الوضع الأمني الهش في العراق

الثلاثاء 2014/01/14
داعش تواصل سيطرتها على مناطق متفرقة في محافظة الانبار

بغداد - قتل ثلاثون شخصا واصيب عشرات بجروح في انفجار اربع سيارات مفخخة وهجوم مسلح، استهدفت مساء امس الاثنين مناطق متفرقة في بغداد وجنوبها، حسبما افادت مصادر امنية وطبية الثلاثاء.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة ان "تسعة اشخاص قتلوا واصيب 18 بجروح في انفجار سيارة مفخخة استهدف سوقا شعبيا في منطقة حي الشعب في شمال شرق بغداد".

واضاف "قتل سبعة اشخاص واصيب 17 اخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة على طريق رئيسي في حي الشعلة، في شمال بغداد".

وتابع "قتل ستة اشخاص واصيب 14 بجروح في انفجار سيارة مفخخة ثالثة قرب محال لبيع المشروبات الكحولية في منطقة باب المعظم، في شمال بغداد".

وفي هجوم اخر، قتل خمسة واصيب 14 اخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة رابعة على مقربة من موقع لاحتفالية في ذكرى المولد النبوي في منطقة الاعظمية في شمال بغداد، وفقا للمصدر. وفي المدائن (25 كلم شمال بغداد) قتل ثلاثة من عناصر الشرطة واصيب اربعة من رفاقهم بجروح في هجوم مسلح استهدف نقطة تفيش عند المدخل الرئيسي للمدائن، وفقا للمصدر.

واشار المصدر الى ان الهجمات وقعت بين السابعة والثامنة مساء امس الاثنين.

واكدت مصادر طبية في مستشفيات بغداد حصيلة الضحايا.

من جهة اخرى، تواصل جماعات مسلحة من تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" واخرين من ابناء العشائر سيطرتها على مناطق متفرقة في محافظة الانبار، غرب بغداد، وفقا لمصادر امنية ومحلية.

وتاتي الهجمات بالتزامن مع اقتراب موعد اجراء الانتخابات البرلمانية المقررة في الثلاثين من نيسان/ابريل المقبل.

وقتل اكثر من 480 شخصا في اشتباكات وهجمات منذ بداية الشهر الجاري في عموم العراق، وفقا لحصيلة اعدتها وكالة فرانس برس استنادا الى مصادر رسمية.

1