ﺗﺸﻴﻠﺴﻲ ﻟﻤﻮاﺻﻠﺔ ﻣﻄﺎردة اﻟﺼﺪارة ﺑﺘﻌﻤﻴﻖ ﺟﺮاح ﻣﺎﻧﺸﺴﺘﺮ ﻳﻮﻧﺎﻳﺘﺪ

السبت 2014/01/18
جماهير مانشستر يونايتد تتطلع إلى إعادة أمجاد ناديهم في مباراة القمة

لندن - يسعى مانشستر يونايتد إلى الحفاظ على آماله في اقتناص أحد المراكز الأربعة الأولى في الدوري الإنكليزي لكرة القدم المؤهلة لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل، حينما يحل ضيفا على تشيلسي صاحب المركز الثالث على ملعب “ستامفورد بريدج” بالعاصمة لندن، في إطار المرحلة الثانية والعشرين من المسابقة.

يفتقد مانشستر، الذي يحتل المركز السابع برصيد 37 نقطة، خدمات مهاجمه الهولندي روبن فان بيرسي بسبب الإصابة، كما سيغيب عن اللقاء أيضا نجمه واين روني بسبب استمرار معاناته من الإصابة في عضلة الفخذ والتي ربما تبعده عن الفريق ثلاثة أسابيع أخرى.

ويرى نيمانيا فيديتش قائد الفريق أن الشهر المقبل سيحسم بشكل كبير وضع مانشستر في المسابقة، من خلال المباريات الخمس المقبلة للفريق والتي ستبدأ بمواجهة تشيلسي وتنتهي بملاقاة أرسنال على ملعب الإمارات، حيث يعتقد أنها ستقرب مانشستر بشدة من الحصول على المركز الرابع الذي يبتعد عنه الفريق بفارق خمس نقاط حاليا. وقال فيديتش “يتعيّن علينا أن نفوز بانتظام وفي الشهر المقبل سنعرف على وجه الدقة أين نحن في المسابقة”.

أضاف فيديتش “بنهاية يناير وبداية فبراير سنعرف موقفنا، وما هي قدراتنا في البطولة”. وتابع “وبعد ذلك، ستستأنف بطولة دوري الأبطال فعالياتها مجددا. هذا وقت مهم لنا، ونحن جميعا نرغب أن نحقق خلاله نتائج جيّدة”. وربما يدفع تشيلسي في اللقاء بلاعبه الجديد نيمانيا ماتيتش، الذي فشل مانشستر يونايتد في التعاقد معه خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

وكشف الدولى الصربي نيمانيا ماتيتش الوافد الجديد لنادي تشيلسي الإنكليزي، عن جاهزيته التامة للدخول في خطط المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، استعدادا لموقعة مانشستر يونايتد، الأحد القادم. وصرح ماتيتش قائلا “المدرب هو من سيقرر، لكني جاهز للمشاركة أمام مانشستر يونايتد، فأنا أتدرّب ولعبت مباراة ضد بورتو مع بنفيكا الأحد الماضي لذا ليس لدي أية مشاكل”.

بيليغرينى تعهد بأن «ماكينة» التهديف لدى مانشستر سيتي سوف تستمر في تسجيل المزيد من الأهداف خلال الفترة القادمة

وأردف ماتيتش “تشيلسي فريق جيّد جدا ويملك لاعبين شباب جيّدين، في السنوات القليلة القادمة، تشيلسي سيظهر قوته”.

واختتم حديثه قائلا “بالطبع نحتاج إلى قليل من الوقت لأنه إذا كان هناك لاعبا شابا، فهو يحتاج إلى وقت لإظهار كل صفاته ولكن أعتقد أن تشيلسي يكوّن واحدا من أفضل الفرق في أوروبا”.

ويخوض أرسنال متصدر المسابقة برصيد 48 نقطة لقائه مع ضيفه فولهام بمعنويات مرتفعة عقب فوزه الصعب 2-1 على مضيفه أستون فيلا، يوم الاثنين الماضي، ليظل محتفظا بفارق النقطة التي تفصله عن ملاحقه المباشر مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني.

وصرّح لاعب الفريق بير ميرتساكر “كان هناك القليل من الضغط علينا، من الممكن أن يشعر الفريق بذلك، ولكننا تمكنا من الرد في النهاية. أعتقد أن الجميع كان يتوقع عدم قدرتنا على الحصول على النقاط الثلاث”.

أضاف، “كان هذا أمرا بالغ الأهمية، أن تدع الفرق الأخرى ترى أن أرسنال مازال على قيد الحياة وأن بإمكانه الرد”.

ويعود النجم الأرجنتيني سيرخيو أجويرو لقيادة فريقه مانشستر سيتي في لقائه مع ضيفه كارديف سيتي صاحب المركز الثامن عشر برصيد 18 نقطة، والذي يأمل في الحصول على نقطة التعادل على أقل تقدير من أجل الابتعاد عن مراكز الهبوط.

وتعهد مانويل بيليغرينى مدرب مانشستر سيتى لكرة القدم، بأن “ماكينة” التهديف لدى فريقه سوف تستمر في تسجيل المزيد من الأهداف خلال الفترة القادمة.

ويتطلع إيفرتون صاحب المركز الخامس برصيد 41 نقطة إلى مواصلة كفاحه من أجل التأهل إلى دوري الأبطال، عندما يخرج لملاقاة ويست بروميتش ألبيون صاحب المركز الرابع عشر، والذي يخوض لقائه الأول على ملعبه تحت قيادة مدربه الجديد بيبي ميل.

ويلتقي توتنهام هوتسبير صاحب المركز السادس برصيد 40 نقطة مع مضيفه سوانسي سيتي، بينما يستضيف ليفربول صاحب المركز الرابع برصيد 42 نقطة فريق أستون فيلا.

ويخشى ساوثهامبتون صاحب المركز التاسع من أن تؤثر استقالة رئيسه نيكولا كورتيز بالسلب على أداء لاعبيه حينما يحل ضيفا على سندرلاند الذي ابتعد أخيرا عن قاع الترتيب عقب فوزه على فولهام 4-1 في المرحلة الماضية.

ويواجه كريستال بالاس القابع في ذيل الترتيب ضيفه ستوك سيتي، فيما يلتقى نوريتش سيتي الذي تلقى خسارة قاسية 0-3 أمام فولهام في كأس رابطة المحترفين الإنكليزية، الثلاثاء الماضي، مع ضيفه هال سيتي، فيما يستضيف ويستهام يونايتد صاحب المركز السابع عشر فريق نيوكاسل الذي يحتل المركز الثامن.

23