190 مليون دولار تعويضات لضحايا طبيب نسائي منحرف

الأربعاء 2014/07/23
نيكيتا ليفي انتحر بعد أسبوعين من كشف الفضيحة

بالتيمور- ينبغي على إحدى أعرق كليات الطب في الولايات المتحدة دفع تعويضات قدرها 190 مليون دولار إلى آلاف ضحايا طبيب نسائي منحرف كان يلتقط صوراً ويصور أشرطة فيديو عن مريضاته من دون علمهن.

وقال المحامون الذين يمثلون 8500 مشتكية إن محكمة بالتيمور، حيث كلية جونز هوبكينز الشهيرة للطب، قبلت اقتراح التعويض المقدم.

وكان نيكيتا ليفي الطبيب النسائي الذي عمل لسنوات طويلة في كلية جونز هوبكينز، يلتقط صوراً ويصور أشرطة فيديو لمريضاته لاسيما بواسطة آلة تصوير صغيرة مخبأة في قلم. وقد انتحر الطبيب في فبراير 2013 بعد أسبوعين من كشف الفضيحة تاركاً وراءه حاسوباً يحوي “كمية هائلة من الأدلة”.

وقال المحامون إن موكلاتهن “شعرن بالخيانة” عندما عرفن بما قام به الطبيب لكن بعد التعويض يمكنهن البدء بعملية الشفاء.

24