2015.. أسوأ موسم للهجرة نحو أوروبا

الخميس 2015/12/31
فروا من جحيم الحرب فتلقفهم الموت

جنيف - أكثر من مليون مهاجر، نصفهم سوريون، وصلوا بحرا إلى أوروبا خلال العام الجاري، بحسب أرقام نشرتها المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة الأربعاء، ما يشير إلى حجم أزمة النزوح التي تشهدها القارة.

وأوضحت المفوضية التي تتخذ من جنيف مقرا لها، أن مجموع مليون و573 مهاجرا استطاعوا بلوغ الضفة الشمالية من المتوسط، فيما قضى 3735 مهاجرا أثناء رحلاتهم في “قوارب الموت”.

ويعد هذا العدد أكثر من خمسة أضعاف الوافدين خلال العام الماضي، حيث أشارت المنظمة في مذكرة أخرى موجهة لوسائل الإعلام إلى أن “المجموع يمثل أكبر موجة هجرة منذ الحرب العالمية الثانية” في أوروبا.

وتنتقد منظمة العفو الدولية فشل أوروبا في وقف حوادث غرق يذهب ضحيتها المهاجرون في البحر المتوسط، خلال محاولتهم الوصول إلى جنوب أوروبا، في طريقهم إلى دول اللجوء في أوروبا الغربية.

يذكر أن يوم 18 ديسمبر الجاري شهد مناسبة إحياء اليوم العالمي للهجرة، التي شكلت أحد أبرز القضايا الحقوقية والأزمات الدولية خلال هذا العام، خاصة في ظل تفاقم أزمة اللاجئين على نحو غير مسبوق.

5