2015 موسم السيارات الرياضية متعددة الأغراض

الأربعاء 2015/08/19
السيارات الرياضية متعددة الأغراض تتمتع بأجواء المغامرة

برلين - السيارات الرياضية متعددة الأغراض تنال إعجاب الجميع وخاصة الشباب، لما تتمتع به من قوة ومتانة ومستويات عالية من الراحة، فضلا عن مميزاتها المتعددة.

وتتمتع السيارات الرياضية متعددة الأغراض بأجواء المغامرة التي تبدأ عند صعود السيارة ذات المدخل المرتفع والوضع العالي للمقاعد ونظام الدفع الرباعي، كما أن هذه الموديلات مناسبة للعائلات الصغيرة.

وأعلنت شركة مرسيدس أخيرا أن العام 2015 هو “عام الموديلات متعددة الأغراض”، وذلك بالتزامن مع إعلان الشركة عن أربعة موديلات متعددة الأغراض جديدة أو موديلات مجددة كليا.

كما أعلن مارتن فينتركورن، مدير شركة فولكس فاغن، عن طرح المزيد من موديلات متعددة الأغراض في جميع طرازات الشركة خلال العام المقبل، ويمتد هذا الاتجاه ليشمل فئة السيارات الصغيرة أيضا، حيث أعلنت شركة سانغ يونغ الكورية الجنوبية عن طرح سيارتها “تيفولي”، التي تنتمي إلى فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض الصغيرة بطولها البالغ 4.24 متر.

وعلى هذا النهج سارت شركة بي إم دبليو بالإعلان عن سيارتها الجديدة “اكس1”، التي سيتم طرحها في الأسواق بعد انتهاء معرض فرانكفورت الدولي للسيارات بفترة وجيزة، وأشارت المجموعة البافارية إلى أن سيارتها الجديدة تمتاز بتصميم جذاب ورحابة لم تشهدها السيارة من قبل.

ويشهد هذا الصيف ظهور ثلاث سيارات متعددة الأغراض جديدة، تنتمي إلى الفئة المدمجة، حيث كشفت شركة رينو عن سيارتها الجديدة “كادجار”، وقدمت هيونداي خليفة الموديل “أي اكس 35”، الذي سيحمل الاسم “توكسون” مستقبلا، مع تألقه بثوب رياضي، وتوفير المزيد من الرحابة بفضل زيادة بضعة سنتيمترات في طول السيارة وعرضها.

أما الموديل الثالث الجديد في هذه الفئة فهو السيارة مرسيدس “جي ال سي”، التي سترث عرش الموديل “جي ال كي” خلال فصل الخريف المقبل.

ومن خلال زيادة طول السيارة 12 سم، تمتاز جي ال سي الجديدة برحابة أكبر، كما أنها تتألق بتصميم انسيابي بدلا عن التصميم حاد الزوايا لهيكل السيارة السابق، والمستوحى من فئة مرسيدس “جي”.

ولم تقف شركة أودي مكتوفة الأيدي، حيث أعلنت الشركة التابعة لمجموعة فولكس فاغن الألمانية عن طرح الجيل الثاني من أيقونتها “كيو7”. وتقدم مرسيدس ثنائية من جي ال أي، التي تخلف الفئة “ام”، وسيارتها “جي ال أي كوبيه”، التي تهدف من خلالها إلى سحب البساط من تحت أقدام سيارة بي إم دبليو “اكس6”.

وتقدم الموديلات متعددة الأغراض الكهربائية ميزة الحصول على سيارة رياضية متعددة الأغراض ذات معدلات منخفضة لاستهلاك الوقود، لذا نجد أن سيارة مرسيدس “جي ال أي 500 أي” بقوة 325 كيلوواط/ 442 حصانا تستهلك 3.3 لتر/100 كلم، كما تقدم شركة بي إم دبليو سيارتها اكس 5 كموديل هجين بقوة 230 كيلوواط/ 313 حصانا، بمعدلات استهلاك 3.3 لتر/100 كلم.

ومع كل هذه الموديلات الجديدة لم نصل إلى القمة بعد، حيث من المخطط أن تكشف شركة بنتلي عن سيارتها “بنتاياغا” الجديدة، كما أنه من المتوقع أن تطلق بي إم دبليو سيارتها “اكس 7” الجديدة.

17