2079 قتيلا منذ بدء غارات التحالف الدولي على سوريا

الخميس 2015/04/23
غارات التحالف استهدفت 90 عنصراً من "جبهة النصرة"

بيروت - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، إن الضربات الجوية التي يشنها التحالف بقيادة الولايات المتحدة في سوريا قتلت 2079 شخصا منهم 66 مدنيا منذ بدء الحملة الجوية على تنظيم الدولة الإسلامية في سبتمبر الماضي.

وأوضح المرصد أن غالبية القتلى (نحو 1922 شخصاً) هم من مقاتلي "تنظيم الدولة"، غالبيتهم من جنسيات غير سورية، جراء الضربات الصاروخية وغارات طائرات التحالف العربي – الدولي، على تجمعات وتمركزات ومقار لـ"تنظيم الدولة" ومحطات نفطية في محافظات حمص وحماه وحلب والحسكة والرقة ودير الزور.

وسيطر التنظيم على مساحات كبيرة من الأراضي في سوريا والعراق حيث تستهدفه قوات تقودها الولايات المتحدة أيضاً في العراق منذ يوليو الماضي.

وكشف المرصد أن من بين القتلى المدنيين عشرة أطفال وست نساء، جراء قصف التحالف لمناطق نفطية يوجد فيها مصافي نفط محلية وآبار نفطية ومباني وآليات، في محافظات الحسكة ودير الزور والرقة وحلب وإدلب.

مشيراً إلى أن 90 عنصراً من عناصر "جبهة النصرة" المرتبطة بتنظيم "القاعدة" قتلوا أيضاً في القصف الجوي الذي بدأ في 23 سبتمبر.

ولفت المرصد إلى أنه "يعتقد أنَّ الخسائر البشرية، في صفوف عناصر تنظيم الدولة الاسلامية وفصائل إسلامية أخرى، هي أكبر من العدد الذي تمكن المرصد من توثيقه حتى الآن، وذلك بسبب التكتم الشديد من قبل تنظيم "الدولة الإسلامية" على خسائره البشرية".

وكانت الولايات المتحدة قالت إنها تتعامل بجدية مع التقارير عن سقوط قتلى مدنيين، وذكرت أن لديها عملية للتحقيق في كل المزاعم.

يذكر أن النظام في سوريا استغل انشغال العالم بضربات التحالف على "تنظيم الدولة"، ليكثف غاراته على معظم الأراضي السورية، بعد أسابيع من بدء ضربات التحالف على مناطق في سوريا، حيث نفذت طائرات النظام الحربية والمروحية، أكثر من 13 ألف غارة خلال الأشهر الستة الفائتة، استهدفت خلالها مناطق في مدن وبلدات وقرى في 13 محافظة سورية، وقتلت وجرحت نحو 16 ألف مواطن بينهم آلاف الأطفال والمواطنات، وتشرد عشرات آلاف المواطنين بحسب المرصد.

كانت الولايات المتحدة قد قالت إنها تتعامل بجدية مع التقارير عن سقوط قتلى مدنيين وذكرت أن لديها عملية للتحقيق في كل المزاعم. وتقول الأمم المتحدة إن نحو 220 ألف شخص قتلوا في الصراع السوري الذي دخل عامه الرابع.

1