22 تتويجا لـ"هم الكلاب" المغربي

الثلاثاء 2015/01/06
الفيلم حظي بالعديد من التتويجات العربية

الرباط - أصبح فيلم “هم الكلاب” للمخرج هشام العسري الشريط المغربي الأكثر تتويجا سنة 2014، بحصوله على 22 جائزة، منذ بدء مشاركته في العديد من المهرجانات الوطنية والدولية.

وأفاد مخرج الفيلم هشام العسري، أن الشريط الذي يعدّ الثاني في مسيرته الفنية بعد فيلم “النهاية”، فاز أخيرا بجائزة النقد من المهرجان الدولي للفيلم بولاية كيرلا الهندية، بعد فوزه بجائزة “التانيت” الفضي لأيام قرطاج السينمائية.

كما سبق للشريط الفوز بعدّة جوائز، منها جائزة أفضل ممثل وجائزة لجنة التحكيم الخاصة لمهرجان دبي السينمائي، وجائزة أفضل فيلم روائي طويل في مهرجان السينما الأفريقية بقرطبة، وجائزة لجنة تحكيم مهرجان الجزائر للسينما المغاربية.

يتعقب فيلم “هم الكلاب” ثلاثة أعضاء من طاقم تلفزيوني أثناء مسعاهم إلى إعداد تقرير عن الحركات الاجتماعية في المغرب.

وتثير التصرفات الغريبة لمجهول اهتمام أعضاء الطاقم، الذين يقررون التركيز على شخصية مجهول في تقريرهم.

ويعيش طاقم التلفزيون مطاردة سيارات، ويجري تحقيق في ماض منسي، في محاولة لمعرفة المزيد عن ماضي هذا الرجل، الذي أطلق سراحه مؤخرا من السجن بعد 30 عاما قضاها عقب سطوة قامت بها الشرطة، ليجد نفسه ضائعا في غمرة الربيع العربي.

تروى هذه الأحداث من زاوية نظر مشوقة، تلك المعهودة في التقارير التلفزيونية، وبدا الفيلم يتأرجح بين الروائي والوثائقي.

وتمّ التصوير بواسطة كاميرا محمولة خلال أسابيع عدّة في الدار البيضاء، وبحسب المخرج فإن فيلم “هم الكلاب” فيلم “مستفز وغير تقليدي”.

يشار إلى أن هشام العسري أنجز أخيرا، فيلما جديدا بعنوان “البحر من ورائكم”.

16