260 مليار دولار كلفة التغوّط في الخلاء سنويا

الجمعة 2014/05/30
الأمم المتحدة تطلق حملة الصرف الصحي في نيويورك

نيويورك – قالت الأمم المتحدة، الأربعاء الماضي، إنه لا يزال هناك مليار نسمة في جميع أنحاء العالم يمارسون التغوط في الخلاء، داعية إياهم إلى وضع حد لهذه الممارسة، التي تكلف سنويا 260 مليار دولار بسبب الأمراض والوفيات وقلة الإنتاجية المترتبة والناتجة عنها.

وقال مسؤولون بالأمم المتحدة، إن هذه العادة تتسبب في نشر أمراض مثل الإسهال والدوسنتاريا والتهاب الكبد الوبائي والتيفوئيد في مجتمعات بأكملها،وأبقت هذه العادة على النساء تحت تهديد التحرش والعنف والاغتصاب، وأجبرت الفتيات على التخلي عن التعليم في سن البلوغ.

وقال نائب الأمين العام للأمم المتحدة يان الياسون، خلال إطلاق حملة الصرف الصحي في نيويورك، “لقد حان الوقت للتحدث بصراحة عن التغوط في الخلاء، حان الوقت لأن نضع له حدا”. وأضاف، “دعونا نتذكر أن الخطوة الأولى لحل أية مشكلة هي مناقشتها”.

وتنتشر هذه الممارسة في البلدان الفقيرة والنامية، وانتهت هذه العادة تماما في بعض البلدان، بما في ذلك فيتنام وبنغلاداش، حيث كان يمارس أكثر من 30 بالمئة من سكان تلك البلدان هذه العادة في وقت مبكر من تسعينات القرن الماضي. ومع ذلك، لا تزال هناك عشرات البلدان الأخرى يمارس سكانها هذه العادة السيئة في الخلاء.

24