30 عرضا في "سهريات الحمامات"

تظاهرة "سهريات الحمامات" تتضمن عروضا متنوعة فيها مراوحة بين السينما والكوريغرافيا والموسيقى ومن أجيال مختلفة مع الإلتزام بتطبيق البروتوكل الصحي.
الثلاثاء 2020/07/14
الأوركسترا السمفونية تفتتح المهرجان

الحمامات (تونس)- تقام تظاهرة “سهريات الحمامات” التي أعلن عن تنظيمها مدير المركز الثقافي الدولي بالحمامات “دار المتوسط للثقافة والفنون” الأسعد سعيّد من 25 يوليو الحالي إلى 22 أغسطس القادم، من خلال برمجة 30 عرضا موزعا على 26 سهرة سيحتضنها ركح مسرح الحمامات.

وأكّد الأسعد سعيّد أن العروض المدرجة ضمن هذه التظاهرة هي تونسية خالصة، وتتماشى مع خصوصيات ركح الحمامات، مضيفا قوله “هي عروض متنوعة فيها مراوحة بين السينما والكوريغرافيا والموسيقى بأنواعها ومن أجيال مختلفة، بالإضافة إلى العروض المسرحية التي ستكون حاضرة بـ7 عروض”.

وقال إن حفل الافتتاح الذي يتزامن مع الاحتفال بالذكرى الـ63 لعيد الجمهورية، ستحييه الأوركسترا السمفونية التونسية، أما حفل الاختتام يوم 22 أوت فيؤمنه الفنان لطفي بوشناق. كما تحدّث أيضا عن تكريم مجموعة من الرموز الفنية التونسية، وذكر منها الأستاذ عبدالرحمان العيادي والفنان الراحل بلغيث الصيادي ويوسف التميمي.

وأكد حرص إدارة التظاهرة في تطبيق البروتوكول الصحي بصرامة للتوقي من انتشار فايروس كورونا، مبيّنا أن البروتوكول تمّ إعداده بالتشاور مع اللجنة العليا لمجابهة فايروس كورونا.

وزيرة الشؤون الثقافية شيراز العتيري كانت أعلنت موفى شهر مايو الماضي عن تأجيل الدورة الـ56 لمهرجانيْ قرطاج والحمامات الدولييْن إلى سنة 2021

وأفاد بأن عدد الإقبال على العروض لن يتجاوز 350 شخصا كحدّ أقصى. وأشار في هذا السياق إلى أن لجنة التنظيم تولّت توفير مواد التعقيم وتقسيم المدارج إلى مناطق متباعدة بحيث تضمّ كل منطقة منها 30 شخصا، ويفصل بين كل شخص مقعد شاغر، بالإضافة إلى تخصيص مدخل للدخول وآخر للخروج.

وأكّد أنه يتعيّن على الراغبين في حضور عروض “سهريات الحمامات” ارتداء الكمامات وتعمير البيانات المرفقة لعملية اقتطاع التذاكر عن بعد، منها اختيار المنطقة التي سيجلس فيها المتفرّج ورقم المقعد وإدراج رقم الهاتف، وهي عملية ملزمة وضرورية من أجل ضمان سرعة التدخل ونجاعته إذا اقتضت الحاجة.

وعن أسعار تذاكر الحفلات، قال الأسعد سعيّد إنها محدّدة بـ10 دنانير بالنسبة إلى العروض السينمائية و20 دينارا للعروض المسرحية. وتتراوح بين 25 دينارا و30 دينارا لبقية الحفلات، ما عدا حفليْ الافتتاح والاختتام بـ40 دينارا لكل عرض.

وتجدر الإشارة إلى أن وزيرة الشؤون الثقافية شيراز العتيري كانت أعلنت موفى شهر مايو الماضي عن تأجيل الدورة الـ56 لمهرجانيْ قرطاج والحمامات الدولييْن إلى سنة 2021، وعن عودة مختلف الأنشطة بالنسبة إلى الجمعيات الثقافية ومتعهدي الحفلات والفضاءات الثقافية العمومية والخاصة بالتدرج على مرحلتين أساسيتين، مع ضرورة الالتزام بالتدابير الوقائية المعتمدة في الغرض ضمانا لسلامة مرتادي هذه التظاهرات الثقافية.

15