37 ألف دولار ثمن ضفيرتي ويلي نلسون

الأربعاء 2014/10/08
ويلي نلسون قص ضفيرتيه من رأسه في الثمانينات

ناشفيل- (تنيسي)- كان شعره معلما من معالم الموسيقى الأميركية، حتى أن ضفيرتيه جلبتا 37 ألف دولار في مزاد. إنهما ضفيرتا ويلي نلسون اللتان قصتا من رأسه في الثمانينات، حين كان شعره لا يزال أحمر اللون، وكانتا أكثر المقتنيات إثارة للحديث في المزاد الذي أقيم مؤخرا، لمقتنيات وايلون جينينجز رفيق نلسون في درب الموسيقى الشعبية الأميركية في السبعينات.

كان المغني الراحل جينينجز قد حصل على ضفيرتي نلسون في حفل أقامه المغني الشهير جوني كاش وزوجته عام 1983، على شرف جينينجز للاحتفال باعتداله في شرب الكحوليات، ولم تكشف هوية الشاري.

ومما بيع أيضا في المزاد الذي نظمته دار “جيرنسي” في متحف الآلات الموسيقية في فينيكس بولاية أريزونا، دراجة المغني الراحل بودي هولي البخارية بسعر 450 ألف دولار.

وكان مغني الروك آند رول الشهير قد اشترى الدراجة عام 1958. وبعد سنوات من مقتله عام 1959 قدمها أعضاء فرقته الموسيقية إلى جينينجز.

كان جينينجز عازف قيثارة في فرقة هولي، وكان سيركب معه الطائرة بدلا من الحافلة في الثالث من فبراير 1959، لكنه ترك مقعده لنجم الغناء جيه. بي. ريتشاردسون الذي كان مريضا. وسقطت الطائرة في حادث أودى بحياة هولي وريتشاردسون والمغني ريتشي فالينز وقائد الطائرة روجر بيترسون.

24