37 قتيلا من القاعدة في جنوب اليمن

الأحد 2014/05/04
الجيش اليمني يسعى إلى القضاء على عناصر من تنظيم القاعدة

عدن - أعلنت وزارة الدفاع اليمنية مقتل 37 "ارهابيا" واصابة عشرات اخرين بجروح في هجوم شنه الجيش اليوم الاحد في جنوب البلاد.

وشن الجيش الهجوم في اليوم السادس للعملية العسكرية والامنية التي تهدف الى القضاء على افراد تنظيم القاعدة في معاقلهم في جنوب اليمن وشرقه.

وأوضح الموقع الالكتروني للوزارة في رسالة نصية للصحافيين ان العملية جرت في جولة ريدة مركز منطقة ميفع في محافظة شبوة حيث قتل الجيش خمسة من القاعدة، السبت.

ومنذ الثلاثاء الماضي، لقي 67 من عناصر القاعدة و24 عسكريا مصرعهم خلال العمليات، وفقا لتعداد تجريه فرانس برس استنادا الى تصريحات المسؤولين الرسميين.

وسبق عملية، الأحد، الاعلان عن تعزيزات عسكرية في محافظة شبوة "لمواجهة القاعدة"، بحسب وكالة الانباء الرسمية سبأ.

ومن جانب آخر نفى مصدر عسكري يمني في القوات الجوية والدفاع الجوي اليوم الاحد صحة الانباء التي تناقلتها بعض وسائل الاعلام عن إسقاط طائرة مروحية في البيضاء وسط اليمن .

ونقل موقع "26 سبتمبرنت" اليمني، الأحد، عن المصدر قوله إن الطائرة هبطت اضطراريا في منطقة ذي ناعم ويجري حاليا إصلاحها واستئناف مهامها والعودة الى القاعدة.

ودعا المصدر الى تحري الدقة والمصداقية عند نشر مثل هذه الاخبار والفبركات الاعلامية التي تروج لها بعض المواقع الاخبارية التي تسيء الى القوات المسلحة .

وقال مصدر أمني يمني إن "سوء الأحوال الجوية تسبب في سقوط مروحية روسية الصنع بمنطقة ذي ناع، مشيراً إلى أن طاقمها قد نجا في حين تضررت الطائرة بشكل كبير".

وأوضح أن الطيار العقيد عبده محسن، استطاع بمهارة عالية تجنب سقوط الطائرة من علو كبير "واستطاع الهبوط بها إلى منطقة صحراوية بمنطقة ذي ناع ما جنب حدوث كارثة حقيقية لطاقم الطائرة".

وقالت وزارة الدفاع اليمنية في بيان مقتضب، إنه يجري اصلاح المروحية، نافية أن تكون الحادثة "مدبرة".

1