42 سنة سجنا لبرلماني كويتي سابق

الجمعة 2016/12/23
الاساءة للسعودية

الكويت – أصدرت محكمة الاستئناف الكويتية، الخميس، حكما غيابيا إضافيا على النائب الشيعي السابق عبدالحميد دشتي بالسجن عشر سنوات بعد إدانته بالإساءة إلى المملكة العربية السعودية.

ومع الحكم الجديد، يصل مجموع الأحكام في حق دشتي إلى 42 عاما وستة أشهر وهي أحكام صدرت على خلفية تصريحات أدلى بها وتعليقات نشرها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، وتضمنت إساءات للسعودية والبحرين ولأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

ويمنع القانون الكويتي الإساءة لبلدان الجوار لما يتضمنه ذلك من إفساد لعلاقات عضوية معها.

وانتخب دشتي الذي عرف بمواقفه المؤيدة لايران والرئيس السوري بشار الأسد، نائبا في العام 2013، قبل أن يغادر البلاد في مارس الماضي إلى بريطانيا.

وحاول دشتي خوض الانتخابات النيابية الأخيرة في نوفمبر الماضي، لكن القضاء الكويتي منعه من ذلك لعدة أسباب من بينها عدم إمكانية تقديم الترشح بالوكالة. ولا يزال النائب السابق يواجه عدة قضايا قد تتسبب في زيادة مدة السجن في حقه.

3