50 قتيلا في هجوم انتحاري على حفل زفاف بجنوب تركيا

الأحد 2016/08/21
نساء وأطفال من بين القتلى

غازي عنتاب (تركيا) - قالت مصادر أمنية وطبية إن ما لا يقل عن 50 شخصا قتلوا عندما فجر مهاجم انتحاري فيما يبدو متفجراته في حفل زفاف في مدينة غازي عنتاب جنوب تركيا السبت.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن من المحتمل إن مقاتلين من تنظيم الدولة الإسلامية نفذوا التفجير الذي وقع في ساعة متأخرة من مساء السبت في واحد من أدمى الهجمات التي شهدتها تركيا هذا العام. وتواجه تركيا تهديدات من متشددين في الداخل وعبر حدودها مع سوريا.

وقال فيلي جان (25 عاما) "كان الحفل على وشك الانتهاء وحدث انفجار كبير بينما كان الناس يرقصون... تناثرت الدماء والأشلاء في كل مكان."

وصباح الأحد كان يمكن رؤية الأبواب والنوافذ المهشمة في موقع الانفجار.

وذكر حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد في بيان أن الحفل كان بمناسبة زواج أحد أعضائه وأن من بين القتلى نساء وأطفال.

وقال محمود طغرل عضو البرلمان عن غازي عنتاب وهو ينتمي لحزب الشعوب إن الزفاف كان كرديا. وألقي باللوم على تنظيم الدولة الإسلامية في تفجيرات انتحارية في تجمعات كردية في الماضي إذ يحاول التنظيم إذكاء التوترات الطائفية.

وقال الشاهد إبراهيم أوزدمير "نفذ (الهجوم) بطريقة وحشية... نريد نهاية لهذه المذابح. يعتصرنا الألم خاصة النساء والأطفال."

ولا تزال تركيا تعاني من تبعات محاولة انقلاب وقعت يوم 15 تموز والتي تتهم أنقرة رجل الدين فتح الله كولن الذي يعيش في الولايات المتحدة بتدبيرها. وينفي كولن هذا الاتهام.

1