7.2 مليار دولار لتوسعة مطار جدة

الثلاثاء 2013/09/03
السعودية تستعد لموسم الحج بتوسيع مطارها

جدة- أعلنت السعودية أنها ستستثمر نحو 7.2 مليار دولار لتوسيع مطار جدة، الذي يعد أكبر نافذة للحجاج والمعتمرين الوافدين إلى الأماكن المقدسة في مكة والمدينة.

ويأتي هذا المشروع في إطار خطة كبيرة للاستثمار في مشروعات البنية الأساسية تشمل تطوير العديد من المطارات وشبكات النقل العام التي تضم خطوط المترو وشبكات السكك الحديد. ومن المقرر انتهاء العمل في تطوير المطار بحلول نهاية عام 2014.

ويتضمن المشروع ثلاث مراحل تشمل تطوير مجمع الركاب في مساحة 670 ألف متر مربع. وقال محمد عابد المدير العام للمشروع إن "صالة الركاب الجديدة ستشمل 46 بوابة وتستوعب كل بوابة طائرتين".

وسيحل مبنى الركاب الجديد محل الصالة الجنوبية والصالة الشمالية بالمطار. وأضاف عابد أن "عدد العاملين في المشروع يزيد على 23 ألف عامل ومن المتوقع يصل العدد إلى أكثر من 30 ألفا، مع دخول المشروع مراحل التشطيب الداخلي والتشغيل والاختبارات". ويتضمن المشروع إنشاء خط للقطارات السريعة من داخل حرم المطار.

وجدة هي المركز الرئيسي لعمليات شركة الخطوط الجوية السعودية وبوابة الحجاج والمعتمرين القادمين من خارج المملكة إلى مكة المكرمة. ويضم مطار الملك عبدالعزيز الدولي صالة خاصة لحجاج البيت الحرام.

وكان مطار الملك عبدالعزيز الدولي قد افتتح رسميا عام 1981 وهو ثاني أكبر مطارات الشرق الأوسط من حيث عدد الركاب القادمين والمسافرين بعد مطار دبي. ومجموعة بن لادن السعودية هي المقاول الرئيسي لمشروع تطوير مطار الملك عبدالعزيز الدولي الذي تشارك فيه من الباطن العديد من الشركات العالمية.

وقالت هيئة الطيران المدني السعودية في مارس الماضي إن عدد المسافرين من خلال مختلف مطارات المملكة يبلغ 30 مليون راكب سنويا وأننا نتوقع أن يرتفع العدد إلى 60 مليونا في غضون عشر سنوات.

11