يناير 08, 2018

ليفربول يغازل الجزائري رياض محرز

اقترب نادي ليفربول الإنكليزي من تعويض رحيل نجمه البرازيلي فيليب كوتينيو إلى برشلونة. وأبرزت صحف بريطانية أن اللاعب الجزائري الدولي في صفوف ليستر سيتي، رياض محرز، سيخضع للفحص الطبي في ليفربول تمهيدا لانتقاله إلى صفوفه.
لا تفكر في الرحيل

ليفربول (إنكلترا) - ذكرت تقارير إعلامية أن المهاجم الجزائري الدولي رياض محرز انتقل إلى صفوف ليفربول الإنكليزي قادما من ليستر سيتي. ووفقا لوسائل إعلام بريطانية فإن صفقة انتقال محرز إلى ليفربول ستجعله أغلى لاعب على مستوى الدول العربية والأفريقية. وأشار موقع “بي ان سبورت” إلى أن محرز انتقل إلى صفوف ليفربول بعقد يمتد لأربعة أعوام ونصف العام في صفقة بلغت قيمتها 55 مليون يورو، على أن يخضع للفحص الطبي في وقت لاحق.

وفي حال تمت الصفقة بشكل رسمي فإن محرز سيتخطى صفقة انتقال النجم المصري محمد صلاح من روما الإيطالي إلى ليفربول والتي بلغت قيمتها 42 مليون يورو، ويسعى ليفربول لتعزيز صفوفه بمجموعة من اللاعبين أصحاب المواهب بعد انتعاش خزينة النادي عقب بيع البرازيلي فيليب كوتينيو إلى برشلونة الإسباني، في صفقة تردد أن قيمتها بلغت 142 مليون جنيه إسترليني.

وكانت تقارير أخرى قد ذكرت خلال الساعات القليلة الماضية، أن ليفربول تواصل مع ليستر سيتي، مؤكدا له عدم رغبته في ضم محرز خوفا من اندلاع مشاكل بين الناديين، على غرار ما حدث بين “الريدز” وساوثهامبتون، بسبب فيرجيل فان ديك، الصيف الماضي. ويذكر أن الفرنسي كلود بويل المدير الفني لليستر سيتي، كان قد رفض مؤخرا بيع أي من نجومه، وأكد أنه سعيد بالعمل مع “اللاعبين الجيدين” مثل رياض محرز.

وذكرت صحيفة “ديلي إكسبريس” أن ليفربول أكد لـ”الثعالب” عدم اهتمامه بمحرز حاليا. وشدد الريدز على أن الأخبار المتداولة حول رغبتهم في ضم اللاعب “ملفقة بالكامل”، حيث يحاول ليفربول تجنّب الدخول في مشاكل مع ليستر، مثلما حدث مع ساوثهامبتون الصيف الماضي، عندما حاول النادي الاتفاق مع فيرجيل فان ديك دون علم “القديسين”.

ومن جهة أخرى، قال مدافع ليفربول السابق، فيل تومسون، إنه سيرحب بمحرز، في حال انضمامه للفريق. وتابع “لا أعرف بالتحديد أين يمكنه اللعب داخل الميدان، لكن تستطيع الإحساس بأنه حاسم للمباريات، عندما يكون في أحسن أيامه.. لكنه لم يفعل ذلك بشكل كاف، لعدم إحساسه بالسعادة حاليا، أو لسبب آخر”. وأضاف تومسون “لكنه شاب يملك موهبة رائعة، يمكنك ملاحظة جودته، بإمكانه الانتقال من نقطة إلى أخرى بسرعة كبيرة، ما يخلّص الفريق من الضغط في أحيان كثيرة، نعم إنه موهوب، أتطلع لشرائه بـ20 مليون جنيه إسترليني.. في أحلامي”.

شرط واحد

في سياق متصل حدد مسؤولو نادي أرسنال الإنكليزي ومدربه الفرنسي المخضرم آرسين فينغر شرطا واحدا، للموافقة على انتقال أحد نجوم الغانرز إلى صفوف مانشستر سيتي، خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير الجاري. وبات النادي اللندني على بعد خطوات قليلة من بيع مهاجمه التشيلي أليكسيس سانشيز، الذي ينتهي تعاقده بنهاية الموسم الجاري، وكانت تقارير قد ربطته بالرحيل للسيتي الصيف المقبل في صفقة انتقال حر.

إلا أنه يبدو أن المدرب بيب غوارديولا يريد جلب مهاجم أرسنال مبكرا إلى ملعب الاتحاد هذا الشهر، بعد إصابة البرازيلي الشاب غابرييل خيسوس في الركبة، وتأكد غيابه لشهرين. ووفقا لصحيفة ديلي ستار، فإن آرسين فينغر استسلم لحقيقة رحيل سانشيز، إلا أنه في نفس الوقت لن يسمح لصاحب الـ29 عاما بالمغادرة، إلا بعد التعاقد مع بديل مناسب. وأشارت الصحيفة إلى أن المدرب الفرنسي قد حدد الجزائري رياض محرز نجم ليستر سيتي، كبديل لسانشيز بملعب الإمارات.

لكن لن تكون مهمة إدارة أرسنال سهلة في التعاقد مع محرز، الذي يُقال إن ليفربول يسعى أيضا للتعاقد معه كبديل للبرازيلي فيليب كوتينيو الذي رحل إلى برشلونة الإسباني، كما ربطته تقارير صحافية أخرى بالانتقال إلى تشيلسي حامل لقب البريميرليغ الموسم الماضي. تستحوذ صفقة انتقال فيليب كوتينيو، نجم ليفربول إلى برشلونة الإسباني بصفقة إجمالي قيمتها 160 مليون يورو، على اهتمام وسائل الإعلام بشكل عام، والصحف الإسبانية بشكل خاص. ووفقا لصحيفة ماركا، فإن برشلونة بهذه الصفقة تمكن من كسر الرقم القياسي المسجل باسم غريمه ريال مدريد، في ما يتعلق بحجم الإنفاق على الصفقات خلال موسم واحد.

وأوضحت الصحيفة أن برشلونة قد أنفق هذا الموسم 2017-2018 مبلغا قيمته 312.5 مليون يورو، ليتفوق على ميزانية النادي الملكي لموسم 2009 /2010، عندما صرف 257.4 مليون يورو لتدعيم صفوفه بصفقات من العيار الثقيل.

مهمة إدارة أرسنال لن تكون سهلة في التعاقد مع محرز، الذي يسعى ليفربول أيضا للتعاقد معه كبديل للبرازيلي كوتينيو

وأنفق برشلونة 312.5 مليون يورو لضم كل من كوتينيو (120 مليون يورو)، و40 مليون يورو مقابل لاعب الوسط البرازيلي باولينيو، و30.5 مليون يورو مقابل نيلسون سيميدو، و12 مليون يورو مقابل استعادة جيرار ديولوفيو من إيفرتون الإنكليزي، و5 مليون يورو مقابل مارلون سانتوس، كما أن المبلغ قابل للزيادة في حال تعاقد البارسا هذا الشهر مع قلب الدفاع الكولومبي ياري مينا من بالميراس البرازيلي.

ومن ناحية أخرى، يحتل المركز الثالث في القائمة نادي مانشستر سيتي الإنكليزي بإنفاقه هذا الموسم 249.3 مليون يورو، ويليه في المركز الرابع باريس سان جيرمان الفرنسي (238 مليون يورو). وكان سان جرمان بإمكانه تصدر هذه القائمة بلا منازع، إذا نجح في ضم الموهبة الشابة كيليان مبابي من موناكو في صفقة انتقال دائم مقابل أكثر من 150 مليون يورو، إلا أن التخوف من التعرض لعقوبة من الاتحاد الأوروبي بسبب انتهاك قواعد اللعب المالي النظيف، جعل نادي العاصمة الفرنسية يفضل الحصول على اللاعب على سبيل الإعارة هذا الموسم، على أن يشتريه بشكل نهائي الصيف المقبل.

تحقيق الحلم

حقق البرازيلي فيليب كوتينيو حلمه أخيرا بارتداء قميص برشلونة بعد مفاوضات دامت أشهرا عديدة، ليبدأ صفحة جديدة في مشواره داخل قلعة الكامب نو. وغاب ذو الـ25 عاما عن آخر مباراتين له مع ليفربول أمام بيرنلي وإيفرتون، وأثناء تلك الفترة ازدادت الشائعات حول انتقاله لبرشلونة، في حين أكد يورغن كلوب مدرب الريدز أن سبب ابتعاد اللاعب هو تعرضه للإصابة.

وكشفت صحيفة “موندو ديبورتيفو” أن لاعب إنتر ميلان السابق يعاني من إصابة في الفخذ بالفعل، ومن المتوقع أن يغيب لمدة تتراوح بين 10 و15 يوما عن التدريبات.

ويأمل الجهاز الفني لبرشلونة أن يتم تجهيز اللاعب قبل مباراة سيلتا فيغو يوم 11 يناير في لقاء الكأس، أو مواجهة ريال سوسيداد على ملعب الأنويتا بالليغا يوم 14 من نفس الشهر. واتجه اللاعب لإجراء الكشف الطبي قبل انضمامه بشكل فعلي، وبناء عليه سيصدر الجهاز الطبي التقرير النهائي بشأن حجم إصابته.

وأكد أسطورة ليفربول روبي فاولر أن النادي لن يتأثر برحيل النجم فيليب كوتينيو إلى برشلونة الإسباني، لكنه في نفس الوقت طالب إدارة الريدز بالتعاقد مع بديل مناسب لإرضاء الجماهير. وأعلن برشلونة، السبت، تعاقده مع صانع الألعاب البرازيلي قادما من ليفربول، في صفقة قدرت تقارير صحافية قيمتها بـ142 مليون جنيه إسترليني.

وفي هذا الصدد قال فاولر في تصريحات نقلتها صحيفة إكسبريس “اللاعبون الكبار يأتون إلى ليفربول ويرحلون، ولكن في النهاية لا أحد أكبر من النادي”.

وأضاف “هذا حدث من قبل وسيحدث في المستقبل، المشجعون أيضا ليسوا أغبياء، لن يتوقفوا عن تشجيع النادي لمجرد أن لاعبا رحل”.

وأوضح “لكن الجماهير تحب أن ترى أفضل اللاعبين في تشكيلة فريقها، وكوتينيو كان واحدا من هؤلاء، كنت أتمنى أن يبقى ولكنه رحل، لذلك يجب على إدارة النادي التحرك والتعاقد مع أفضل بديل ممكن”.

واختتم “أعتقد أن رياض محرز سيكون مناسبا، هذه هي نوعية اللاعبين التي يجب على ليفربول التفكير في التعاقد معها”.

23