يناير 09, 2018

استقالة محررة بي بي سي في الصين بسبب الأجور

غريسي تهاجم بي بي سي

لندن - قدمت محررة الشؤون الصينية في بي بي سي، كاري غريسي استقالتها من منصبها، مبررة قرارها بعدم التوازن في الرواتب مع زملائها الرجال.

واتهمت غريسي، التي عملت في بي بي سي لأكثر من 30 عاما، المؤسسة بوجود “ثقافة دفع أجور غير قانونية ومتكتّمة”.

وشددت في رسالة مفتوحة نشرتها على موقعها على الانترنت، على أن بي بي سي تواجه “أزمة ثقة”، بعد الكشف عن أن ثلثي نجومها الذين يكسبون أكثر من 150 ألف جنيه إسترليني سنويا هم من الرجال.

وأضافت أنها تركت وظيفتها كمحررة للشؤون الصينية ومديرة مكتب بكين الأسبوع الماضي، ولكنها ستواصل العمل في بي بي سي، موضحة أنها سترجع إلى وظيفتها السابقة في غرفة أخبار التلفزيون “حيث أتوقع أن يُدفع لي بشكل متساو”.

وقالت غريسي إنها شعرت بالفزع لاكتشاف أن اثنين من محرري الشؤون الدولية في بي بي سي من الرجال يحصلون على “مبلغ أكثر بـ50 بالمئة مما يدفع لزميلتين لهما”.

18