OK بعد 175 عاما لا تزال في عز شبابها

الأربعاء 2014/03/26
OK أصبحت ضمن ثقافة العرب اللغوية

لندن - يحتفل العالم هذا الأسبوع بمرور 175 عاما على استخدام كلمة (OK) الأكثر شيوعاً واستخداماً في العالم.

حرفان نطقت بهما شعوب العالم وباتا يعبّران عن معنى مشترك.

وكانت صحيفة "ذا بوسطن مورنينغ بوست" أوّل من استعمل كلمة "ok" في 1839 للدلالة على عدد القتلى الواردين في التقارير العسكرية لحروب بريطانيا. وكان حرف K يختصر عدد القتلى killed. وفي حال كان العدد صفرا، تكون المعادلة: Okilled أي "لا قتلى". هكذا، بدأ تداول الكلمة الأكثر انتشاراً في العالم عبر السنين. هذا في التاريخ، أما على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، فقد أحيا روّادها هذه المناسبة باسترجاع أصول الكلمة، كما تم تداول صور لأشخاص يؤدون إشارة 0 أو O للدلالة على الموافقة أو OK.

ونشر مغردون ثمة العديد من النظريات الأخرى حول أصل كلمة “OK”، منها أن المرشح للرئاسة في الولايات المتحدة مارتن فان بيورن المولود في “Kinderhook” ولاية نيويورك، اختار لنفسه في عام 1840 لقب “old Kinderhook” الذي اختصر لاحقا في أول حرفين من الكلمتين.

كما أن هناك رأيا آخر يتعلق برئيس أميركي آخر هو أندرو جاكسون الذي كان يستخدم أول حرفين من كلمتيْ “all correct” كما يسمعهما، وذلك للموافقة على بعض القرارات الإدارية، فأصبح هذا اللفظ رديفا للموافقة.

وشارك مغردون عرب في الهاشتاغ العالمي للاختفاء بـOK، مؤكدين أنها أصبحت ضمن ثقافتهم اللغوية وأنه “رغم عمرها المتقدم فهي لا تزال في عز شبابها”.

وسخر بعضهم “العرب يحتفلون بأي شيء”.

19