"selfie" فجرت تويتر وتفوقت على أوكرانيا

الثلاثاء 2014/03/04
الصورة صاحبة أعلى تغريدات وإعادة مشاركة على تويتر

نيويورك - "selfie" (مصطلح يعني صورة تلتقطها بنفسك وتحمّلها على المواقع الاجتماعية)، التقطت في حفل الأوسكار لمجموعة من النجوم وحملت على تويتر وأصبحت مصدر “إلهام” لكثير من الهواة.

أصبحت صورة للإعلامية والممثلة إلين دي جينيريس (مقدمة الأوسكار)، مع عدد من نجوم هوليوود منهم ميريل ستريب وجينيفر لورانس وبرادلي كوبر، في ختام حفل توزيع جوائز الأوسكار في الدورة 86 مساء الأحد، صاحبة أعلى عدد من المشاركات على تويتر عقب نشرها على الإنترنت.

وقالت دي جينيريس بعد اضطراب حركة الدخول على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي بسبب مشاركة الصورة التي ضمت عددا كبيرا من النجوم على حسابها على تويتر@TheEllenshow “تلقينا رسالة بالبريد الإلكتروني من تويتر… لقد تسببنا في انهيار تويتر”. وأضافت دي جينيريس “كلنا فائزون الليلة!"

وظهر في الصورة أيضا كيفن سبيسي وجوليا روبرتس وبراد بيت وأنجلينا جولي ولوبيتا نيونجو. والتقط الصورة كوبر بهاتف محمول بعد أن شقت دي جينيريس طريقها إلى عدد من النجوم في صفوف جمهور الحاضرين. وجرت مشاركة الصورة أو إعادة بثها في تغريدات، أكثر من مليونين و300 ألف مرة.

وتجاوزت الصورة بذلك الرقم القياسي السابق الذي حققته صورة فوز الرئيس الأميركي باراك أوباما بانتخابات الرئاسة لفترة ثانية وظهر فيها يحتضن زوجته ميشيل ليلة التتويج بالفوز في عام 2012 وأعيد بثها في تغريدات أكثر من 780 ألف مرة.

وقد أصبحت الأخبار عن الأحداث العالمية تثير اهتمام مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وتحتل مساحات في الصفحات الأولى من الصحف المطبوعة، وفرضت حقائق مؤكدة لم يعد بالمقدور نفيها، فقد مكنت مواقع التواصل الاجتماعي من إدخال طريقة جديدة في التصوير تدعى “selfie” .

الطريقة المبتكرة هي أن تصور أحداثا عالمية أو صورا شخصية بنفسك وتحمّلها على حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي. ورغم عدم مهنية هذه الطريقة وعدم جودتها العالية في أحيان كثيرة فقد أصبحت تنافس صور الوكالات العالمية ومختصي التصوير بل وتتفوق عليها.

وأضاف قاموس أكسفورد “selfie” إلى مجموعته وأعلنها كلمة العام في 2013.

يذكر أن حدث الأوسكار على تويتر تفوق على “الثورة” في أوكرانيا التي احتلت صدارة اهتمامات المغردين الأسابيع الماضية.

ومن الصور التي شهدت عددا كبيرا أيضا من المشاركات صورة دي جينيريس مع الممثلة ليزا مانيلي.

وأظهرت لقطة أخرى التقطها أحد الحاضرين لمانيلي وهي تحاول الظهور في صورة دي جينيريس صاحبة الرقم القياسي.

كما أثارت تهنئة وكالة ناسا الأميركية لأبحاث الفضاء، القائمين على إنتاج وإخراج فيلم “غرافيتي” أو “الجاذبية” بفوزه بعدد من جوائز أوسكار العالمية إعجاب المغردين.

وغردت الناسا مهنئة جميع المشاركين في فيلم “غرافيتي” (Gravity) الذي حصد 7 جوائز أوسكار.

ويدور فيلم الخيال العلمي بالكامل في منطقة “الجاذبية الصغرى” في الفضاء الخارجي، حول حادثة في الفضاء لرائدي فضاء تتعرض مركبتهما الفضائية لكارثة فيفقدان كل اتصال مع كوكب الأرض.

19